زيباري يؤكد تضاؤل فرص مهاجمة تركيا شمال العراق   
الثلاثاء 1428/11/10 هـ - الموافق 20/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 22:45 (مكة المكرمة)، 19:45 (غرينتش)

زبياري أكد وجود تعاون حثيث بين أنقرة وبغداد (الفرنسية)

قال وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري إن احتمالات قيام تركيا بعملية عسكرية تستهدف مقاتلي حزب العمال الكردستاني شمالي العراق أصبحت أقل، في ظل التعاون بين أنقرة وبغداد لحل هذه الأزمة بالطرق السلمية.

وقال زيباري في تصريحات قبيل لقاء منسق السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي خافيير سولانا "التهديد لا يزال موجودا، لكننا على قناعة أن احتمالات القيام بعملية عسكرية كبرى أصبح أقل بكثير".

وأكد تعاون بغداد وأنقرة لحماية الحدود بينهما ومنع الهجمات التي يشنها حزب العمال الكردستاني ضد تركيا، وأضاف "نحن على قناعة أن أنقرة تصرفت بحكمة كبيرة ومارست ضبط نفس للحيلولة دون زيادة التوتر في العراق، خاصة عندما رأوا أن الأمور تسير بشكل جيد للأمام".

وكرر الوزير العراقي تخوفات بلاده من أن يتسبب عمل عسكري تركي شمالي العراق في تداعيات خطيرة في المنطقة.

وكررت بغداد مطلباتها لأنقرة السبت بزيادة التعاون فيما بينهما للتصدي لهجمات المقاتلين الأكراد عبر زيادة نقاط التفتيش الحدودية، في الوقت الذي لا تزال تركيا تحشد فيه الآلاف من قواتها على الحدود مع العراق استعدادا لمهاجمة مقاتلي حزب العمال.

وتتزامن زيارة زيباري بروكسل مع زيارة وزير الخارجية التركي علي باباجان.

وقال زيباري إن العراق سيستضيف في الـ24 من الشهر الجاري جولة محادثات جديدة بين الأميركيين والإيرانيين تتعلق بالأمن في العراق، مؤكدا أنه من المهم الإبقاء على الحوار مستمرا، مشيرا إلى التقدم الملموس الذي شهده العراق في المدة الأخيرة على الصعيد الأمني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة