كريتيان يجدد اتهامه للغرب بالمسؤولية عن هجمات سبتمبر   
الثلاثاء 1423/7/11 هـ - الموافق 17/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جان كريتيان
أعاد رئيس الوزراء الكندي جان كريتيان إشعال الغضب الذي أثاره من قبل عندما ربط هجمات 11 سبتمبر/ أيلول على الولايات المتحدة بالغطرسة الغربية وبتجاهل فقراء العالم.

وأكد كريتيان في كلمته أمام جلسة خاصة للجمعية العامة للأمم المتحدة حول التنمية في أفريقيا أن ترك أفريقيا على هامش عملية العولمة وإبعاد أغلب الأفارقة عن التيار الرئيسي للمجتمع يتعارض بشدة مع مصالح العالم. وقال إن "مساعدة أفريقيا على الوقوف على قدميها من مصلحتنا من منظور الإنسانية ومن منظور إقامة عالم أكثر رخاء بفتح أسواق جديدة".

وأضاف رئيس الوزراء الكندي "ومن مصلحتنا الخاصة من ناحية أمننا فقد شهدنا هنا في نيويورك العواقب المأساوية التي قد تنتج عن دول محبطة في مناطق نائية".

وكان كريتيان قد أثار غضبا واسع النطاق إلى جانب بعض الإشادات من داخل كندا بقوله في حديث أذيع في ذكرى الهجمات على نيويورك وواشنطن الخميس الماضي إنها جعلته يدرك خطورة إهانة الولايات المتحدة والغرب للآخرين. وعزا رئيس الوزراء الكندي الهجمات إلى الشكوى من غطرسة وأنانية الغرب عموما والولايات المتحدة.

ويعد كريتيان أول زعيم دولة غربية كبرى يشير إلى أن الخاطفين الذين نفذوا الهجمات ربما كانوا مدفوعين بالغضب مما وصفه بـ"السياسات المضللة للغرب الغني القوي الذي لا يدرك الحاجة إلى ضبط النفس".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة