حملة ثقافية لإقناع جزيرة يونانية بنزع السلاح   
الأربعاء 1425/12/9 هـ - الموافق 19/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:18 (مكة المكرمة)، 10:18 (غرينتش)
ينظم فنانون يونانيون في مقدمتهم الموسيقي الشهير ميكيس ثيوذوراكيس حملة لإقناع أهالي جزيرة كريت بالتخلي عن عادتهم المشهورة باقتناء واستعمال الأسلحة بطريقة غير شرعية.
 
وجاءت الحملة بعد نداء وجهه وزير الأمن العام يورغوس فولغاراكيس للموسيقي الشهير، للمساهمة في حملة لأهل الفكر والفن تهدف لتوعية الأهالي في الجزيرة بمخاطر حمل الأسلحة، على الأمن العام وحياة الأفراد.
 
ويسهم في الحملة فنانون ومديرو متاحف وكتاب وأكاديميون ومخرجو سينما وتلفزيون من جميع أنحاء اليونان.
 
وكان وزير الأمن العام اليوناني وجه نداءه للأهل الفن والفكر للقيام بهذه الحملة بعد إصابة فتى في التاسعة من عمره بجروح خطيرة أثناء إطلاق نار في الجزيرة.
 
وحول طريقة عمل اللجنة قال الموسيقي  ثيوذوراكيس إنه تم تخويل الأكاديميين في الجزيرة إصدار مذكرة بالخطوات المقترحة، وسيتم اجتماع لاحق في مدينة خانيا في الجزيرة، لتدارس الخطوات اللاحقة التي سيقوم بها أعضاء اللجنة، والتي سيشترك بها الأكاديميون والمدرسون ورجال الدين.
 
ويشتهر سكان جزيرة كريت بتقاليدهم المتوارثة وحبهم لحمل السلاح، وهم وإن كانوا نادرا ما يستعملونه في حال نشوب خلافات فيما بينهم، فإن كثيرا من حالات إطلاق النار العشوائية تنتهي بشكل مأساوي وتخلف ضحايا وحسرة لا تنتهي.
 
يذكر أنه كانت هناك حملات سابقة لإقناع الأهالي بترك عادتهم القاتلة إلا أنها باءت بالفشل، حيث يتذرع هؤلاء بوجود الكثير من اللصوص والأجانب المسلحين في جزيرتهم.


__________________
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة