تقيؤ الرضيع الحليب.. متى يستدعي استشارة الطبيب?   
الاثنين 28/7/1435 هـ - الموافق 26/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 22:01 (مكة المكرمة)، 19:01 (غرينتش)

أكد المعهد الألماني للجودة والكفاءة الاقتصادية بالقطاع الصحي أن تقيؤ الطفل الرضيع لبعض الحليب بصورة متكررة أثناء التجشؤ يعد أمرا طبيعيا للغاية ولا يستدعي قلق الأهل، طالما أن الرضيع يبدو بصحة ونشاط.‬

وأوضح المعهد الذي يتخذ من مدينة كولونيا مقرا له، أن تقيؤ الطفل الحليب يرجع إلى عدم قيام العضلة العاصرة الموجودة في نهاية المريء بوظيفتها على النحو الأمثل خلال الشهور الأولى من عمر الطفل، لافتا إلى أنه عادة ما تختفي هذه المشكلة من تلقاء نفسها بعد مرور الشهور الأولى.‬

أما إذا كان تقيؤ الحليب مصحوبا بتقيؤ أطعمة أخرى مع الإصابة بإسهال أو حمى، فينبغي في هذه الحالة استشارة الطبيب على الفور، إذ قد يرجع ذلك إلى معاناة الطفل من مشاكل صحية.

وبالمثل، ينبغي استشارة الطبيب إذا كان تقيؤ الحليب أثناء التجشؤ مصحوبا بشحوب وجه الطفل أو نموه بشكل بطيء أو شعوره بآلام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة