بوتين يعترف بسوء حالة البحرية الروسية   
الاثنين 1423/6/18 هـ - الموافق 26/8/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جزء من حطام الغواصة الروسية كورسك (أرشيف)
أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم أن سلاح البحرية الروسية يعاني من نقص في التمويل، مشيرا إلى أن برنامجا جديدا لإعادة التسليح سوف يساعد هذا السلاح على تحقيق واجباته في المستقبل.

فقد نقلت وكالات الأنباء الروسية عن بوتين قوله أثناء اجتماعه مع بحارة أسطول الباسيفيك في مدينة فلاديفوستوك الساحلية، إن "البحرية الروسية في وضع صعب" معللا ذلك بضآلة التمويل لهذا السلاح.

وأضاف الرئيس الروسي أن الدولة "نسيت صنع سفن جديدة" منوها بوجود خطة جديدة لإعادة تطوير سلاح البحرية، واعتبر أن هذه الخطة ستعين البحرية على أداء مهامها.

يشار إلى أن غرق الغواصة النووية الروسية كورسك في أغسطس/آب 2000 والذي أودى بحياة طاقمها المؤلف من 118 شخصا أظهر وجود صعوبات داخل سلاح البحرية عقب قيام موسكو بتخفيض ميزانيته وتقليل أنشطته بعد انهيار الاتحاد السوفياتي السابق عام 1991.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة