انتقادات لاتحاد الكرة البرازيلي بسبب اللعب مع ناد كويتي   
الاثنين 1427/9/17 هـ - الموافق 9/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:09 (مكة المكرمة)، 16:09 (غرينتش)
صورة تذكارية للاعبي البرازيل مع لاعبي نادي الكويت ومسؤوليه بحضور ولي عهد الكويت الشيخ نواف الأحمد الصباح (الفرنسية)

يستعد منتخب البرازيل لكرة القدم لخوض مباراة ودية مع نظيره الإكوادوري غدا الثلاثاء في العاصمة السويدية أستوكهولم، فيما شنت وسائل الإعلام البرازيلية هجوما عنيفا على اتحاد الكرة في البلاد بسبب المباراة الودية التي خاضها في الكويت السبت الماضي.
 
وفاز منتخب البرازيل برباعية نظيفة على فريق وصف من قبل موقع الاتحاد البرازيلي لكرة القدم بأنه المنتخب الوطني الكويتي، لكنه اتضح بعد ذلك أنه فريق لأحد الأندية هناك وهو نادي الكويت الذي كان يحتفل بذكرى تأسيسه.

وتأكد أن الفريق المنافس للبرازيل هو لنادي الكويت وليس للمنتخب الوطني عندما نزل الفريق أرض الملعب وهو يرتدي زيا يحمل شعار الشركة الراعية، وهو زي غير مسموح بارتدائه من جانب المنتخبات الوطنية.
 
كما استبدل المنتخب البرازيلي ثمانية لاعبين خلال المباراة في مخالفة صريحة لقواعد التغيير في المباريات الدولية الودية التي تنص على استبدال ستة لاعبين فقط على أقصى تقدير.
 
ولعب منتخب البرازيل الفائز بكأس العالم خمس مرات بأقل مجهود ودون منافسة تذكر في مباراة شهدت حضورا جماهيريا محدودا مقارنة بما اعتاد عليه منتخب السامبا الذي يحتل المركز الأول في صدارة التصنيف العالمي لمنتخبات كرة القدم في العالم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة