تنظيم الدولة يتقدم بدير الزور ومعارك بالرقة   
الأربعاء 24/10/1435 هـ - الموافق 20/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 17:17 (مكة المكرمة)، 14:17 (غرينتش)

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية سيطرته على مناطق جديدة في دير الزور بعد معارك مع قوات النظام السوري, بينما تدور معارك شرسة بين الجانبين بمحافظة الرقة، حيث يدافع النظام السوري عن آخر معاقله هناك أمام تقدم مقاتلي تنظيم الدولة.

وسيطر تنظيم الدولة اليوم الأربعاء على عدة مبانٍ في حي الحويقة بدير الزور بعد معارك مع القوات النظامية أسفرت عن مقتل أحد مقاتلي التنظيم وثلاثة من قوات النظام، حسب مسار برس.

وأضافت المصادر أن اشتباكات بمختلف أنواع الأسلحة دارت بين الجانبين في محيط مطار دير الزور العسكري، مما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى.

وقالت مسار برس إن تنظيم الدولة نفذ إعدامات في ريف دير الزور ضد عضو بالهيئة الشرعية لجبهة النصرة وأحد مقاتلي الجبهة بقرية الحصان واثنين آخرين من مقاتليها بمدينة الميادين.

معارك بالرقة
في الأثناء، تدور اشتباكات عنيفة في محافظة الرقة، حيث يحاول النظام السوري المحافظة على آخر معاقله هناك أمام تقدم مسلحي تنظيم الدولة.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن المعارك محتدمة منذ الليلة الماضية بين تنظيم الدولة والقوات النظامية السورية في محيط مطار الطبقة العسكري بالمحافظة الذي يعتبر آخر معاقل النظام بالرقة.

وأضافت الوكالة أن خمسة من مسلحي التنظيم قتلوا في هذه المعارك التي اندلعت منذ نحو أسبوعين واستخدمت فيها الأسلحة الثقيلة، كما لجأ النظام إلى استخدام الطيران العسكري لإعاقة تقدم مسلحي تنظيم الدولة.

قصف سابق بالبراميل على حي هنانو بحلب (ناشطون)

وكان تنظيم الدولية قد سيطر الشهر الماضي على قاعدتين عسكريتين مهمتين في الرقة، هما اللواء 93 والفرقة 17 بعد معارك قتل فيها العشرات من عناصر القوات النظامية.

غارات النظام
على صعيد آخر، قال مكتب دمشق الإعلامي إن الطيران الحربي السوري شن أربع غارات جوية على الأطراف الشمالية لبلدة المليحة بريف دمشق الشرقي, بينما تحدثت شبكة شام عن غارات على حرستا وكفر بطنا بالمنطقة نفسها, وقتل عنصران من حزب الله اللبناني بجرود القلمون في ريف دمشق، حسب مسار برس.

وفي حلب قصفت قوات النظام بالبراميل المتفجرة أحياء قاضي عسكر وباب الحديد وجب القبة، مما أدى إلى سقوط قتيلين وعدد من الجرحى، حسب ناشطين.

وتدور اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات النظام في مدينة تلدو بمنطقة الحولة بريف حمص, كما تحدث ناشطون عن اشتباكات عنيفة بين الجانبين على مختلف جبهات ريف حماة الشمالي والغربي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة