كيري: تسجيل بن لادن دليل على فشل سياسات بوش   
الثلاثاء 1426/12/24 هـ - الموافق 24/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:27 (مكة المكرمة)، 22:27 (غرينتش)

بن لادن لا يزال يثير الجدل بأميركا(الفرنسية)
اعتبر المرشح الديمقراطي السابق للانتخابات الأميركية جون كيري أن نشر رسالة جديدة لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن, هو دليل على فشل خطة مكافحة الإرهاب التي تقودها إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش.

كيري قال في تصريحات لمحطة أي بي سي التلفزيونية الأميركية إن "هناك حقيقة بسيطة هي أننا طاردنا بن لادن ونصبنا الفخاخ له, وكان على وشك الوقوع في الاعتقال أو الموت في جبال توره بوره في ديسمبر/كانون الأول 2001، ولكن هذه الإدارة ضللت الأميركيين أولا بشأن معلوماتها عن وجوده أو عدم وجوده في هذا المكان, وثانيا, لم تبذل كل ما في وسعها من أجل اعتقاله".

وكان أسامة بن لادن في تسجيله الأخير الذي بثته الجزيرة الخميس الماضي, هدد الولايات المتحدة بتنفيذ هجمات جديدة, وهو تهديد يتذرع به عدد كبير من المسؤولين الأميركيين لتبرير وسائلهم في مكافحة ما يسمونه الإرهاب, رغم ما يثيره ذلك من احتجاجات متزايدة.

وسائل مكافحة "الإرهاب" هذه أشاد بها نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني معتبرا أن الدليل على نجاحها عدم تكرر هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001. وأيد هذا المنطق عضو مجلس الشيوخ الجمهوري جون ماكين باعتباره "مؤشر نجاح" رغم أنه اعتبر أيضا أن بقاء بن لادن على قيد الحياة هو بمثابة فشل.

كما اعتبر ماكين أن آخر تسجيل لزعيم تنظيم القاعدة لا يبرر عمليات التنصت التي سمح بها جورج بوش في الولايات المتحدة من دون إذن قضائي. وقال إن "على بوش أن يأتي إلى الكونغرس مع اقتراح تشريعي من أجل إضفاء قانونية على أساليبه".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة