تزايد قتلى ومشردي انهيارات إندونيسيا   
الاثنين 1434/3/17 هـ - الموافق 28/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 13:36 (مكة المكرمة)، 10:36 (غرينتش)
الجيش شارك في عمليات الإنقاذ ونقل جثث الضحايا (الفرنسية)

لقي 16 شخصا على الأقل مصرعهم واعتبر تسعة آخرون في عداد المفقودين إثر انزلاقات للتربة في جزيرة سومطرة الإندونيسية، وذلك بينما انحسرت الفيضانات التي شردت الآلاف في العاصمة جاكرتا.

وأعلنت الوكالة الوطنية لإدارة الكوارث في إندونيسيا العثور على 11 جثة، بالإضافة لإصابة ستة أشخاص إثر انزلاق تربة وقع صباح الأحد في إقليم آغام في غرب مقاطعة سومطرة.

كما وقع انزلاق تربة آخر ناجم عن أمطار غزيرة أدى إلى مقتل خمسة عمال كانوا يعملون في موقع تنقيب في إقليم كيرينسي. كما غطى انزلاق التربة 15 منزلا. وقد توقفت الأمطار الغزيرة الليلة الماضية، حيث تمكنت فرق الإنقاذ من مواصلة البحث عن المفقودين، بمشاركة المئات من عناصر الشرطة والجيش.

جاء ذلك بينما حذرت السلطات من سقوط المزيد من الأمطار وتوقف مظاهر الحياة، بعد أن تحولت بعض الطرق في جاكرتا إلى مجار من الطين الأحمر. كما لا تزال طرق رئيسية غارقة في المياه ومكتظة بالسيارات، فيما كانت مناطق كبيرة من جاكرتا بدون كهرباء بعدما قطعت شركة بيالان الحكومية التيار عن بعض الأماكن خشية تعرض السكان للصعق بالكهرباء.

يشار إلى أن الفيضانات وانزلاقات التربة أمر شائع في إندونيسيا التي تشهد فترات من الأمطار الغزيرة. ويقول خبراء البيئة إن قطع الأشجار وعدم إعادة تشجير الأراضي الجرداء سبّب الكثير من الانهيارات الأرضية.

وخلال هذا الشهر، شهدت العاصمة جاكرتا فيضانات أدت إلى مقتل 32 شخصا وأجبرت 46 ألفا آخرين على ترك منازلهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة