الحكم على بريطاني أدين بالقرصنة المعلوماتية في دبي   
الاثنين 1422/4/11 هـ - الموافق 2/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

حكمت محكمة في دبي بالإمارات العربية المتحدة على متخصص بريطاني في المعلوماتية بدفع غرامة قدرها عشرة آلاف درهم إماراتي (2725 دولارا) لإساءته استخدام شبكة الإنترنت.

وأفادت مصادر صحفية إماراتية بأن لي أشورست البالغ من العمر 22 عاما دفع ببراءته وزعم أنه لم يكن يعرف أن ما يفعله غير قانوني. وذلك في إشارة إلى إدانته أمس بإساءة استخدام خدمة الإنترنت التي تؤمنها شركة "اتصالات" الإماراتية واستغلال أدواتها.

لكن محكمة دبي الابتدائية برأت أشورست من تهمة فض رسائل إلكترونية خاصة بموظفي شركة "اتصالات", وهي التهمة الثانية التي كانت موجهة إليه عند رفع الدعوى في فبراير/ شباط الماضي.

غير أن القضية أحيلت إلى محكمة أخرى حيث تعتزم "اتصالات" المطالبة بمبلغ 770 ألف دولار تعويضا عن أعطال متتالية استمرت أربعة أيام وأثرت على شبكتها في يونيو/ حزيران من العام الماضي.

وصرح محامي أشورست أن موكله سيتقدم بطلب استئناف، وقال "نأمل أن تتم تبرئته من التهمتين، فقد أدين باختراق شبكة اتصالات لكننا سنستأنف الحكم لعدم وجود قانون يعاقب على عمل من هذا النوع".

يذكر أن أشورست الذي فقد عمله كمبرمج معلوماتي لدى إحدى شركات البناء في دبي ينتظر منذ يونيو/ حزيران من العام الماضي في دبي انتهاء محاكمته. وتحتجز الشرطة جواز سفره وحاسوبه الشخصي.

وقد شكلت لجنة حكومية اتحادية في دولة الإمارات مؤخرا لإعداد قانون جديد حول جرائم المعلوماتية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة