خمسة قتلى في أعمال عنف طائفية بكراتشي   
الأحد 1421/11/5 هـ - الموافق 28/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت الشرطة الباكستانية إن خمسة أشخاص من المسلمين السنة لقوا مصرعهم وجرح ثلاثة آخرون في كمين نصبه مسلحون ملثمون لحافلة تعود لمدرسة دينية بمدينة كراتشي في أحدث مآسي أعمال العنف الطائفي بباكستان.
أحد ضحايا العنف الطائفي بكراتشي (أرشيف)

وقال شهود إن مسلحين مجهولين يستقلون سيارتين اعترضا حافلة تقل طلابا ومدرسين من مدرسة "وفاق المدارس" السنية في أحد الطرق المزدحمة بشرق مدينة كراتشي وفتحوا النار عليها من رشاشاتهم الآلية.

وقالت الشرطة إن ثلاثة من المدرسين وطالبا وسائق الحافلة قتلوا على الفور، في حين جرح ثلاثة أشخاص آخرين من بينهم شرطي كان يحرس الحافلة.

ولم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن الهجوم الذي يأتي بعد أيام قليلة من مصرع رجل دين إيراني في ضواحي كراتشي حيث أطلق مسلحون النار عليه.

وقالت الشرطة إنها تجري تحقيقا لمعرفة إن كانت هناك صلة محتملة بين الهجومين، لكنها لم تعتقل أي أحد بعد.

وقتل آلاف الباكستانيين في هجمات متبادلة بين السنة والشيعة بباكستان في السنوات الأخيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة