العيون قد تكون مؤشرا أوليا عن أمراض القلب   
الخميس 1429/8/13 هـ - الموافق 14/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:19 (مكة المكرمة)، 21:19 (غرينتش)

 
كشف باحثون أن العيون قد تحمل مؤشرات مهمة أولية عن أمراض القلب موضحة الأضرار التي تلحق بالأوعية الدموية الصغيرة قبل مدة طويلة من بداية ظهور الأعراض في أماكن أخرى في الجسم.

وقال فريق الباحثين من جامعة سيدني وجامعة ملبورن بأستراليا والجامعة الوطنية في سنغافورة، إن المصابين في العين بما يعرف باسم اعتلال الشبكية أكثر عرضة للوفاة بأمراض القلب خلال الاثني عشر عاما التالية للإصابة بهذا المرض عن غيرهم ممن لا يعانون من اعتلال الشبكية.

ودرس الباحثون صورا للشبكية خاصة بثلاثة آلاف شخص معظمهم مصاب بداء السكري، ومن المعروف أن مثل هذه الصور كثيرا ما تلتقط لمعرفة ما إذا كان داء السكري بدأ يلحق ضررا بأعين المرضى أم لا. وراجع الباحثون بعد ذلك سجلات الوفاة.

وذكر الباحثون في دورية "هارت" لأمراض القلب أنه خلال 12 عاما توفي 353 من المشاركين في الدراسة، أي 11.9% منهم، بأمراض القلب.

وأضاف الفريق الذي يقوده جيرالد ليو من جامعة سيدني أن المصابين باعتلال الشبكية تزيد بينهم نسبة الوفاة بأمراض القلب إلى الضعف تقريبا عن غير المصابين بها.

وتوصل الباحثون إلى أن اعتلال الشبكية يزيد مخاطر الإصابة بأمراض القلب مثله مثل داء السكري.

وأوضحوا أن الإصابة باعتلال الشبكية ربما يكون تحذيرا أوليا بالضرر الذي يحدث في الشرايين، ونصحوا المصابين باعتلال الشبكية بالعمل على خفض نسبة الكوليسترول وضغط الدم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة