خبراء: مصدر المقاتلات العراقية إيران وليس روسيا   
الخميس 1435/9/7 هـ - الموافق 3/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 12:31 (مكة المكرمة)، 9:31 (غرينتش)

رجح خبراء أن ثلاث طائرات حربية من طراز سوخوي التقطت لها صور أثناء هبوطها في العراق في شريط مصور بثته وزارة الدفاع العراقية، وصلت على الأرجح من إيران وليس من روسيا كما أعلن سابقا.

وكان العراق قد أعلن في 26 يونيو/حزيران إنه اشترى من روسيا أكثر من عشر طائرات من طراز "سو-25"، وهي طائرات تهاجم قوات برية، لصد الهجوم الكاسح الذي يشنه مسلحون منذ بداية الشهر الماضي استولوا على مناطق شاسعة في شمالي وغربي العراق.

وفي حين سلمت روسيا الأحد خمس طائرات، أعلنت وزارة الدفاع الثلاثاء أن خمس طائرات جديدة وصلت إلى العراق ملمحة إلى أنها جزء من الاتفاق مع موسكو، وقد أرفق بيان الوزارة الذي بث على الإنترنت بشريط فيديو يظهر هبوط ثلاث طائرات سوخوي في العراق.

ويرجح المعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية في لندن أن الطائرات الثلاث الظاهرة في الصورة جاءت من إيران التي وعدت مثل روسيا بمساعدة العراق في مقاتلة "الجهاديين" المسلحين.

ويدلل على ذلك بأن الرقمين المطليين على هيكل كل من الطائرات الثلاث يتطابقان مع آخر رقمين من سلسلة الأرقام الظاهرة على الطائرات الإيرانية، وقد أعيد طلاء الرقمين حيث كانت توجد الإشارات الإيرانية.

كما نبه المعهد إلى أن الطائرات جاءت إلى العراق محلقة، بينما وصلت الطائرات الخمس الأولى التي سلمتها روسيا على شكل قطع على متن طائرة شحن.

وأشار المعهد إلى أن غالبية طائرات "سو-25" في الأسطول الإيراني تأتي من الطيران العراقي ولا سيما أن سبع طائرات عراقية بحثت عن ملجأ خلال حرب الخليج في 1991 قبل ضمها إلى الجيش الإيراني ضد إرادة بغداد.

يشار إلى أن العقوبات الدولية المفروضة على إيران بسبب برنامجها النووي المثير للجدل، لا تسمح لطهران منذ 2007 بتصدير أسلحة أو معدات عسكرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة