خروج الأهلي وشبيبة القبائل من كأس الاتحاد الأفريقي   
الأحد 1424/7/26 هـ - الموافق 21/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محمد عمارة يقود هجمة للأهلي على مرمى رينجرز (الفرنسية)

ودع الأهلي المصري وشبيبة القبائل الجزائري منافسات كأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بعد فشل الأول في تعويض خسارته المهينة أمام إينوجو رينجرز النيجيري وخسارة الثاني أمام كوتون سبور الكاميروني.

شبيبة القبائل حامل اللقب خسر مباراة الإياب أمام كوتون سبور 1-2 ليخرج من البطولة بعد أن انتهى لقاء الذهاب في الجزائر بتعادل الفريقين بدون أهداف.

تقدم صاحب الملعب بهدف للاعبه سوسيا فى الدقيقة 57 ثم تعادل بلقايد لشبيبة القبائل في الدقيقة 75، لكن الجزائريين لم يهنؤوا بالتعادل كثيرا حيث سجل نسانغ هدف الفوز لكوتون سبور في الدقيقة 78 ليتأهل الفريق إلى الدور النصف النهائي على حساب صاحب اللقب.

خروج الأهلي
لاعب الأهلي محمد شوقي يتعرض لإعاقة من لاعب رينجرز إميغو (الفرنسية)
وعلى ملعبه بالقاهرة فشل الأهلي في تعويض خسارته الكبيرة بأربعة أهداف أمام إينوجو رينجرز في مباراة الذهاب، بل إن الأهلي فشل حتى في تحقيق فوز معنوي يحفظ به ماء الوجه وهو ما دفع الجماهير لحالة من السخط على فريقها ربما لم تحدث من قبل.

سيطر الأهلي على مجريات اللقاء من البداية لكن لاعبيه فشلوا في ترجمة هذه السيطرة إلى أهداف رغم الفرص الكثيرة التي أتيحت لمهاجمي الفريق أحمد بلال ومحمد فضل.

وخاض الأهلي اللقاء في غياب حارسه الأساسي عصام الحضري الذي حمله الكثيرون مسؤولية هزائم الأهلي الأخيرة، كما شهد خط الدفاع مشاركة محمود شيكو وأحمد السيد بدلا من هادي خشبة وشادي محمد.

ومع اقتراب اللقاء من النهاية توتر أداء لاعبي الأهلي وعمد الفريق النيجيري إلى تهدئة اللعب حتى أطلق الحكم السوداني شمس المعارف صافرة النهاية ليودع الأهلي البطولة وسط حالة من الاستياء البالغ من جماهيره التي هتفت ضد لاعبي الفريق وجهازه الفني.

تأهل الرجاء والأفريقي
وعوض الرجاء المغربي والأفريقي التونسي إخفاق الأهلي وشبيبة القبائل حيث حقق الرجاء فوزا كبيرا على ضيفه بلاك رينوس من زيمبابوي وهزمه بخمسة أهداف مقابل هدف ليتأهل إلى الدور النصف النهائي حيث تعادل الفريقان في مباراة الذهاب 1-1.

سجل أهداف الرجاء نور الدين هرواش (20 من ركلة جزاء) والنيجيري موسى سليمان (53 و72) وهشام أبو شروان (62 و90) فيما سجل غيفت كاموريوو الهدف الوحيد لبلاك رينوس.

أما الأفريقي فتعادل على أرض منافسه غرين بافالوز الزامبي بهدف لكل فريق علما بأن لقاء الذهاب انتهى لصالح الفريق التونسي بأربعة أهداف مقابل هدف.

ويلتقي النادي الأفريقي في الدور النصف النهائي مع كوتون سبور الكاميروني فيما يلتقي الرجاء المغربي مع رينجرز النيجيري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة