مصرع خمسة متمردين بنيران الجيش السريلانكي   
الاثنين 1428/4/12 هـ - الموافق 30/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 10:34 (مكة المكرمة)، 7:34 (غرينتش)
الجيش السريلانكي استنفر بعد هجمات المتمردين الجوية (الفرنسية)

قتل خمسة من نمور التاميل في اشتباك مع الجيش السريلانكي, بعد يوم من شن المتمردين هجوما على منشآت نفطية قرب العاصمة كولومبو.
 
وقال مصدر عسكري إن جنود البحرية كانوا يجرون عملية تفتيش للمتمردين شمالي جزيرة كيتس قبل أن يتبادل الطرفان إطلاق النار, فيما نفى متحدث باسم نمور التاميل علمه بالحادث.
 
وكان سلاح الجو قصف أمس أهدافا يشتبه في أنها للمتمردين شمالي سريلانكا انتقاما من غارة جوية شنوها على مشارف كولومبو.
 
قصف أهداف
وقال متحدث باسم السلاح إن قواته قصفت أهدافا في مناطق فيشفادمادو وإيرانامادو شمالي العاصمة, مضيفا أن الطيران استهدف أيضا المنطقة التي يعتقد أن طائرات المتمردين انطلقت منها لتنفيذ الهجوم على المنشآت النفطية.
 
يأتي ذلك بعدما قال نمور التاميل إن طائراتهم قصفت منشأتين لتخزين النفط تزود سلاح الجو بالوقود.
 
وفور الهجمات جرى تشغيل أنظمة الدفاع الجوي بميناء كولومبو وقيادة الجيش واثنين من المطارات, فيما انقطعت الكهرباء لنحو ساعتين في مختلف أنحاء العاصمة وضواحيها لمنع المتمردين من تحديد الأهداف من الجو.
 
ويسعى نمور التاميل إلى إنشاء وطن قومي لأقلية التاميل في شمال وشرق البلاد, وأدى الصراع الذي يخوضونه منذ العام 1983 ضد الحكومة السريلانكية إلى مقتل نحو 68 ألف شخص, أربعة آلاف منهم سقطوا خلال الأشهر الـ16 الأخيرة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة