موجة الحر في الهند تودي بحياة ألفي شخص   
السبت 1436/8/11 هـ - الموافق 30/5/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:30 (مكة المكرمة)، 17:30 (غرينتش)

أعلنت السلطات الهندية اليوم السبت أن موجة الحر التي تجتاح البلاد منذ أسابيع، تسببت في وفاة أكثر من ألفي شخص حتى الآن. كما حذر مسؤولون من استمرار الظروف المناخية الشديدة خلال اليومين المقبلين.

وذكر مسؤولو الإنقاذ أن أكثر من 200 شخص لقوا حتفهم منذ ظهر أمس الجمعة في ولايتي "أندرا براديش" و"تيلانغانا"، مما رفع الحصيلة الإجمالية للقتلى فيهما إلى 1979 شخصا.

كما توفي 17 شخصا في أوريسا شرقي البلاد، وتسعة آخرون في مناطق متفرقة، مما يرفع عدد الوفيات في الهند إلى 2005.

وأطلقت الحكومة حملات توعية شعبية في الولايات المتضررة لمساعدة الفئات الأكثر تأثرا على مواجهة موجة الحر، حيث وزعت السلطات منشورات واستخدمت الإعلام المحلي مطالبة المواطنين بشرب كميات من المياه وعدم الخروج من المنازل.

ويلقى مئات الأشخاص مصرعهم كل فصل صيف بسبب الحرارة في الهند، ولا سيما الفقراء الذين يجبرون على العمل في المناطق المفتوحة والمسنون.

وتشهد الهند حاليا أعلى ارتفاع في درجات الحرارة منذ 12 عاما، وسبق أن توفي 2451 شخصا عام 1998 جراء موجة الحر الأكثر فتكا في تاريخ البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة