إيرفينغ يؤكد إخراج آرائه عن الهولوكوست من سياقها   
الجمعة 1427/1/26 هـ - الموافق 24/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:47 (مكة المكرمة)، 21:47 (غرينتش)
قرر المؤرخ البريطاني الاستئناف بعدما علم بعزم الادعاء تمديد فترة سجنه (أرشيف-رويترز)
قال المؤرخ البريطاني الذي حوكم في النمسا لإنكاره حصول الهولوكوست أو المحارق النازية اليوم, إن ملاحظاته عن معسكر أوشفيتز النازي تم إخراجها من سياقها.
 
وقرر ديفد إيرفينغ أن يرفع استئنافا بعد أن علم بمطالبة المدعي العام النمساوي بتمديد فترة سجنه وهي ثلاث سنوات، بعدما اعترف بإدلائه بهذه الملاحظات في خطاب عام 1989.

وفي مقابلة مع محطة سكاي نيوز التلفزيونية قال إيرفينع إن آراءه اليوم تغيرت لأنه اطلع على المزيد من المعلومات الأرشيفية منذ خطابه عام 1989.

وقال لسكاي نيوز "عندما تأتي إلى أوشفيتز وهي أكبر مركز للجذب السياحي الآن في بولندا لا تصدق نصف ما يظهرونه لك. إذ إن بعض المباني بنيت بعد الحرب بحسب ما تعترف الحكومة البولندية بنفسها".
 
وأضاف "هذا ليس نكرانا لحصول الهولوكوست. أريد فقط الحقيقة ولا شيء غير الحقيقة". وأشار إلى أن كل مؤرخ يجب أن يكون مستعدا لتصفية آرائه "والكثير منهم لا يريدون ذلك خصوصا في ألمانيا والنمسا".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة