مبارك يبحث مع الأسد والقذافي الأزمة بشأن العراق   
الأحد 1423/12/8 هـ - الموافق 9/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

يلتقي الرئيس المصري حسني مبارك اليوم بمنتجع شرم الشيخ كلا من الرئيس السوري بشار الأسد ووزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل لإجراء محادثات تتناول الأزمة بشأن العراق. كما
علمت الجزيرة أن الزعيم الليبي معمر القذافي سيشارك أيضا في هذا اللقاء.

ويأتي اللقاء عقب محادثات أجراها الرئيس المصري مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في مدينة العقبة الساحلية أمس. وأعلن مصدر في جامعة الدول العربية أن الأمين العام للجامعة عمرو موسى توجه إلى شرم الشيخ للقاء القادة العرب.

وقال مراسل الجزيرة في القاهرة إن بعض الأفكار المطروحة للتداول في لقاء اليوم تتحدث عن إقامة نظام خاضع للتفتيش الدولي دون انقطاع حتى يعلن مفتشو الأمم المتحدة أن العراق خال من الأسلحة غير التقليدية.

ويتوقع أن يبحث اللقاء مبادرة الفرصة الأخيرة التي اقترحتها المملكة العربية السعودية لتجنب الحرب في العراق. وتقترح المبادرة منح الرئيس صدام حسين عفوا وتأمين خروجه من العراق.

ومن المتوقع أيضا أن يوجه القادة العرب رسالة أخيرة بهذا المعنى إلى الرئيس صدام، رغم أن مسؤولين عراقيين استبعدوا ذلك في وقت سابق. وتسبق التحركات الدبلوماسية العربية اجتماعا طارئا لوزراء خارجية الدول العربية منتصف الشهر الجاري والذي يسبق موعد القمة العربية المقررة في مارس/ آذار القادم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة