صاروخ أميركي جديد يغزو الفضاء   
الأربعاء 7/6/1434 هـ - الموافق 17/4/2013 م (آخر تحديث) الساعة 21:38 (مكة المكرمة)، 18:38 (غرينتش)
الصاروخ أنتاريس أثناء نقله إلى منصة الإطلاق (الأوروبية)
قال مسؤولون مختصون لرويترز إن "شركة أوربيتال ساينسيز" التي تستعين بها وكالة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) لنقل شحنات لمحطة الفضاء الدولية, حصلت على تصريح باختبار صاروخ من إنتاجها, يطلق عليه اسم "أنتاريس" من مركز تجاري جديد للفضاء في فرجينيا.
 
وتعتزم الشركة الأميركية إطلاق الصاروخ أنتاريس وارتفاعه يبلغ أربعين مترا مساء اليوم الأربعاء من مركز فضاء ميداتلانتيك ريجينال سبيسبورت الواقع داخل منشأة تابعة لناسا جنوبي تشينكوتيغ بولاية فرجينيا.
 
وسيحمل الصاروخ كبسولة زنتها 3800 كيلوغرام, وهي نموذج على شكل سفينة الفضاء "سيجناس" التي تنتجها الشركة, والمقرر أن يحملها الصاروخ أنتاريس في عملية إطلاقه الثانية هذا الصيف.

وأوربيتال ساينسيز هي ثاني شركة تتعاون مع ناسا بهذا المجال, إذ سبقتها شركة سبيس إكسبلوريشن تكنولوجيز أو "سبيس أكس" في صنع سفينة فضاء بالتعاون مع ناسا.

وفي مايو/أيار 2012 أجرت سبيس أكس اختبارا, أعقبته بإرسال شحنتين لمحطة الفضاء الدولية بموجب عقد قيمته 1.6 مليار دولار.

وبالإضافة لحصولها على عقد قيمته 288 مليون دولار من ناسا مقابل تطوير الصاروخ أنتاريس, وسفينة الفضاء سيجناس, تملك أوربيتال عقدا قيمته 1.9 مليار مقابل نقل شحنات لمحطة الفضاء الدولية, التي تكلف بناؤها مائة مليار وتحلق على ارتفاع 402 كيلومتر من الأرض.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة