استشهاد ثلاثة فلسطينيين والاحتلال يقصف خان يونس   
الأربعاء 1423/9/23 هـ - الموافق 27/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات الاحتلال تطلق النار على الفلسطينيين في نابلس

ــــــــــــــــــــ
اغتيال قائدين في كتائب شهداء الأقصى وعز الدين القسام في جنين وقوات الاحتلال تدمر بالصواريخ مدرسة وأربعة منازل في خان يونس
ــــــــــــــــــــ

أفادت مصدر طبية فلسطينية أن مواطنا فلسطينيا استشهد فجر اليوم بنيران إسرائيلية في مخيم عسكر قرب مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية. وأصيب جهاد الناطور (24 عاما)، يعمل مسحراتي، بعدة أعيرة نارية عندما فتح جنود الاحتلال النار باتجاهه بينما كان يقوم بعمله.

ويأتي ذلك بعد ساعات من قيام قوات الاحتلال باغتيال علاء الصباغ (25 عاما) قائد كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح وعماد نشرتي (23 عاما) قائد كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس في منطقة جنين. وقد قامت مروحية إسرائيلية من طراز أباتشي بقصف المنزل الذي كانا به داخل مخيم جنين.

وفي قطاع غزة أطلقت مروحيتان إسرائيليتان من طراز أباتشي فجر اليوم خمسة صواريخ على خان يونس مما أدى إلى وقوع أضرار جسيمة بمدرسة وأربعة منازل.

وكانت قوات الاحتلال قد استأنفت أمس الثلاثاء دهمها لمنازل المواطنين في مخيم الدهيشة جنوبي بيت لحم بالضفة الغربية بعد اعتقال 45 من سكان المخيم. كما اعتقلت ستة من كوادر حركة فتح في منطقتي رام الله ونابلس. وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قد أعلنت أمس مدينة بيت لحم منطقة عسكرية مغلقة. وبموجب هذا الإعلان لن يتمكن الصحفيون من دخول المدينة التي أعاد الجيش الإسرائيلي احتلالها بعد العملية الفدائية التي نفذها فلسطيني واستهدفت حافلة للركاب في القدس وأدت إلى مقتل 11 إسرائيليا.

واقتحمت الدبابات الإسرائيلية أمس الثلاثاء مدينة دير البلح وسط قطاع غزة. وذكر شهود عيان أن عشرات الدبابات دخلت المدينة تحت غطاء من الطائرات المروحية. وذكر مصدر أمني أن القوات الإسرائيلية دمرت منزلا بالكامل وألحقت أضرارا بالغة في عدد كبير من المنازل بالمنطقة قبل أن تنسحب مبكرا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة