مصادرة مخابئ سلاح لإيتا بفرنسا   
السبت 1430/9/2 هـ - الموافق 22/8/2009 م (آخر تحديث) الساعة 20:06 (مكة المكرمة)، 17:06 (غرينتش)
منطقة غابية جنوب غرب فرنسا  فتشتها الشرطة أمس (الفرنسية)

قالت الشرطة الفرنسية اليوم إنها عثرت على ست قنابل جاهزة للتفجير في مخابئ يشتبه أنها تابعة لحركة إيتا الانفصالية الباسكية، ضمت أسلحة ومتفجرات ووثائق مزورة، في أكبر عملية من نوعها بسنوات.
 
وعثر على القنابل، التي لا ينقصها إلا صواعق التفجير، في اثنين من ستة مخابئ اكتشفت بعد توقيف ثلاثة من أعضاء إيتا الأربعاء الماضي في منطقة غابية في جبال الألب الفرنسية في جنوب البلاد.
 
وقال مصدر مقرب من التحقيق إن إيتا غيرت تكتيكها، وباتت تخبئ عتادها في أماكن صغيرة في الريف جيدة الاستتار بدل تكديس كميات كبيرة في بيوت أو مستودعات.
 
وهذه العملية الأكبر منذ 2002 حين عثرت الشرطة الفرنسية على قذائف وصواريخ ومئات البنادق والمسدسات في مخابئ لإيتا التي تقاتل منذ 1968 من أجل وطني قومي للباسك، وقتل في عملياتها 828 شخصا.
 
وتركز إيتا هجماتها على إسبانيا، وتستعمل فرنسا قاعدة خلفية، لكن عمليات مشتركة بين البلدين انتهت السنوات الأخيرة باعتقال عشرات من أعضائها بعضهم قياديون كبار.
 
ويرى مراقبون أن هجمات شنتها إيتا الشهرين الماضيين في إسبانيا هي للتدليل على أنها لم تتأثر بهذه الاعتقالات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة