العمال الكردستاني يدعو أكراد تركيا لمحاربة "الجهاديين"   
الاثنين 28/11/1435 هـ - الموافق 22/9/2014 م (آخر تحديث) الساعة 13:45 (مكة المكرمة)، 10:45 (غرينتش)

دعا حزب العمال الكردستاني أكراد تركيا إلى محاربة "الجهاديين" وخاصة تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا الذي يحاصر مدينة عين العرب (كوباني باللغة الكردية) على الحدود التركية، حسبما أوردت وكالة فرات القريبة من الأكراد.

ودعا الحزب في بيان اليوم الاثنين إلى "التعبئة"، معلنا أن "يوم النصر والشرف أتى، لم يعد هناك أي حدود للمقاومة".

وجدد البيان دعوة وجهت إلى الشباب الأكراد في تركيا لمحاربة "الجهاديين"، وصد هجومهم على بلدية عين العرب، ثالث المدن الكردية في سوريا على الحدود مع تركيا.

وأضاف البيان "ندعو كل أفراد شعبنا وأصدقائنا إلى تعزيز مقاومتهم في كردستان وكوباني".

كما دعا المسؤول في الحزب دورسون كلكان في تصريح لإحدى قنوات التلفزيون البلجيكية "كل الأكراد لتوحيد قواتهم" لمحاربة من وصفهم بـ"متطرفي تنظيم الدولة الإسلامية"، حسبما نقلت عنه وكالة فرات.

وأدى الهجوم الذي يشنه التنظيم إلى فرار 130 ألف كردي من سوريا إلى تركيا، بحسب الحكومة التركية.

وأضاف كلكان أن "الشباب الكرد خصوصا، والنساء عليهم صدّ هذه الهجمات"، واتهم تركيا بـ "التواطؤ" مع تنظيم الدولة الإسلامية وبأن لديها مطامع في أراضي سوريا والعراق.

وتنفي تركيا تقديم أي دعم للجهاديين الذين احتجزوا 46 رهينة من مواطنيها في شمال العراق لأكثر من ثلاثة أشهر قبل أن يتم إطلاق سراحهم السبت الماضي.

واندلعت أمس الأحد مواجهات بالقرب من الحدود بين قوات الأمن التركية ومئات من الشبان الأكراد الذين كانوا يتظاهرون تضامنا مع اللاجئين.

واستخدمت قوات الدرك والشرطة التركية القنابل المدمعة وخراطيم المياه لإبعاد المتظاهرين، ثم أغلقوا غالبية نقاط العبور في المنطقة والتي كان المقاتلون الأكراد يستخدمون واحدا منها للتوجه إلى سوريا.

وقال مراسل لوكالة الصحافة الفرنسية في المكان إنه رأى يوم الأحد عشرة شبان أكراد على الأقل يتوجهون من تركيا إلى سوريا لمحاربة الجهاديين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة