التأشيرات تعيق مشاركة الحكمة في بطولة الأندية العربية   
الأربعاء 1422/1/3 هـ - الموافق 28/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

 يحظى الحكمة بشعبية كبيرة

من المتوقع أن يعتذر الاتحاد اللبناني لكرة السلة عن عدم مشاركة كل من ناديي الحكمة والأنترانيك في بطولة الأندية العربية الـ15 التي ستستضيفها السعودية في المدينة المنورة في الفترة من 30 مارس/ أذار الحالي إلى 14 أبريل/نيسان المقبل لتأخر وصول تأشيرات الدخول إلى السعودية.

وقال إيلي يحشوشي نائب رئيس نادي الحكمة, الذي أحرز اللقب عامي 1998 و1999 قبل
أن يخسره في العام التالي, إن سبب تأخر وصول تأشيرات الدخول إلى السعودية هو سوء تنظيم الاتحاد العربي للعبة.

كما أكد الأمين العام للاتحاد اللبناني روبير أبي عبد الله في مقابلة إذاعية عن مخاوفه من وجود نية لاستبعاد الفرق اللبنانية من البطولات العربية قائلا: إن "ثمة أمورا غير طبيعية تحصل، كنا متفقين مع الأمين العام للاتحاد العربي على وصول التأشيرات إلى لبنان أوائل الشهر الحالي حتى يستطيع فريق الحكمة أن يتحضر نفسيا, لكن التأشيرات لم تصل, وهذه نقطة سوداء في تاريخ الاتحاد العربي. هناك إنهيار إداري, وما حصل غير مقبول, لأن استبعاد الفرق اللبنانية عن البطولات العربية, سيفقدها نكهتها."

الشويري ينفي سوء النية
من جهته نفى رئيس نادي الحكمة أنطوان الشويري وجود سوء النية، حول استبعاد الفرق اللبنانية مؤكدا المشاركة في بطولة العام القادم قائلا: "لا سوء نية ولا م
ؤامرات, بل سوء إدارة, إذ كان على الاتحاد العربي أن يطلب من الاتحاد السعودي تأمين التأشيرات قبل شهر, لأن الحكمة غير مستعد للتوجه مباشرة من الطائرة إلى الملعب, خصوصا وأن البطولة في المدينة المنورة, التي تبعد أكثر من 500 كم عن جدة.

وأضاف الشويري: "إذا لم نشارك هذه السنة في البطولة, فسنشارك فيها السنة المقبلة, علما بأن ثمة استحقاقا في 30 مايو/أيارالمقبل وهو بطولة الأندية الآسيوية المقررة في دبي, حيث عرفت الفرق المشاركة فيها قبل أربعة أشهر."

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة