شيراك يتعهد بالاستفتاء على الدستور الأوروبي قبل الصيف   
الأحد 1425/11/22 هـ - الموافق 2/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:54 (مكة المكرمة)، 10:54 (غرينتش)

جاك شيراك
تعهد الرئيس الفرنسي جاك شيراك بإجراء استفتاء حول دستور الاتحاد الأوروبي قبل صيف عام 2005، وشجع المصوتون على الموافقة عليه.

وخاطب شيراك في كلمة له بمناسبة العام الجديد الفرنسيين بالقول "سيكون مستقبل أوروبا بين أيديكم".

وأكد الرئيس الفرنسي أن الخيار بين "الانطواء والانفتاح" سيكون حاسما لأنه "يلزم مستقبل فرنسا وأوروبا". وأضاف أنه لا ينبغي أن يتم تبديل أو تحويل ذلك الخيار لأي اعتبار آخر.

ولكنه شجع شعبه على تبني موقف إيجابي بقوله "بإقراركم الدستور الأوروبي ستسمحون لأوروبا أن تكون أكثر ديمقراطية وأكثر عزيمة وأكثر قوة. ستجعلونها قادرة على تحقيق تقدم اقتصادي واجتماعي بصورة أسرع. وستسمحون لفرنسا أن يكون لها مزيد من الثقل في الاتحاد الأوروبي".

ولم يحدد الرئيس الفرنسي موعدا محددا للاستفتاء، وكان قد حدد في وقت سابق موعد الاستفتاء بعد صيف عام 2005.

ويتعرض قرار شيراك الخاص بإجراء الاستفتاء لانتقادات في بلدان أوروبية
أخرى تخشى من إمكانية تصويت الفرنسيين المعارضين لعضوية تركيا في الاتحاد الأوروبي بالرفض لتسجيل احتجاجهم وبهذا يجهضون المشروع بأكمله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة