إحجام البريطانيين عن السياحة الخارجية بسبب الانكماش   
الثلاثاء 1430/4/12 هـ - الموافق 7/4/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:03 (مكة المكرمة)، 21:03 (غرينتش)
الانكماش الاقتصادي يربك خطط السياحة البريطانية (الفرنسية-أرشيف)
يفضل البريطانيون البقاء في بيوتهم على السياحة الخارجية بسبب الانكماش الاقتصادي الذي بدأ يقض مضجعهم.
 
وقالت إندبندنت إن 60% من البريطانيين، أو نحو 37 مليون شخص، يخططون للزوم منازلهم هذا العام بدلا من السفر للخارج لقضاء أعيادهم في منطقة المتوسط بسبب ضيق ذات اليد وارتفاع أسعار الوقود وتوقع سوء الأحوال الجوية.
 
وقد كشفت دراسة ميدانية أن ثلاثة من كل خمسة أشخاص بالغين غيروا خططهم بعدم قضاء العطلات في الخارج من العام الماضي واستبدالها برحلات داخلية وتمضية الوقت مع الأصدقاء والأقارب.
 
ومن جانبه يعتقد اتحاد وكلاء السياحة البريطاني أن نحو مليوني شخص سيسافرون للخارج لقضاء عطلة عيد الفصح هذا العام، وبذلك ينخفض العدد إلى نحو 500 ألف شخص عن عام 2007، قبل الانكماش الاقتصادي.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن ضعف الجنيه الإسترليني يساهم أيضا في إحجام الناس عن السفر للخارج مع توقع زيادة تكاليف السفر لمنطقة اليورو أكثر من السنوات القليلة الماضية.
 
لكن الأمر سيكون مفاجأة سارة للسياحة البريطانية، التي تساهم بـ114 مليار جنيه في اقتصاد بريطانيا السنوي، أو ما يقارب 8% من إجمالي الناتج المحلي. حيث سينتج عن قضاء العطلات داخليا تأثير مزدوج ببقاء المواطنين البريطانيين في وطنهم وقدوم الأوروبيين إليهم للاستفادة من ضعف الجنيه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة