مواجهات في كشمير تخلف عشرة قتلى   
الاثنين 1423/1/19 هـ - الموافق 1/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أفراد من القوات الهندية يحملون جثة أحد أعضاء حزب المجاهدين (أرشيف)
أعلنت الشرطة الهندية أن تسعة من المقاتلين الكشميريين ومدنيا واحدا قتلوا في أحداث عنف شهدتها ولاية كشمير الليلة الماضية.

فقد قتلت القوات الهندية ثلاثة من المقاتلين الكشميريين أثناء عملية مداهمة وتفتيش قامت بها في بلدة باتان الواقعة شمالي سرينغار العاصمة الصيفية للولاية. كما قتل أربعة مسلحين كشميريين خلال عملية أخرى في قريتي كوليبورا وهمبواثيري جنوب الولاية.

وقتلت قوات الأمن الهندية مسلحين كشميريين اثنين في مقاطعة بارامولا الشمالية.

وقالت الشرطة إن مدنيا قتل على يد من يشتبه بأنهم مسلحون كشميريون في مقاطعة راجوري الحدودية.

وحسب الإحصاءات الرسمية فإن أكثر من 35 ألفا, معظمهم من المسلحين الكشميريين, قتلوا في ولاية كشمير منذ بدء المواجهات المسلحة مع القوات الهندية عام 1989. وتقول مصادر الجماعات الكشميرية إن الرقم الحقيقي لأعداد القتلى يبلغ ضعفي المعلن من قبل الحكومة الهندية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة