الأرجنتينيون يقترعون للانتخابات وتوقعات بفوز المعارضة   
الأحد 1422/7/27 هـ - الموافق 14/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دي لاروا عقب إدلائه بصوته في بوينس أيرس

بدأ الناخبون في الأرجنتين الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات العامة في البلاد لاختيار أعضاء مجلس الشيوخ ونصف أعضاء البرلمان، وسط توقعات بفوز المعارضة بسبب تفاقم مشكلة البطالة والفقر والركود الاقتصادي.

وكانت مراكز الاقتراع قد فتحت أبوابها أمام الناخبين في الساعة الثامنة صباحا حسب التوقيت المحلي، وقال شهود عيان إن الإقبال كان ضئيلا خلال ساعات النهار. ويتوقع ظهورالنتائج الأولية للتصويت في ساعة متأخرة من مساء اليوم.

ووصف الرئيس الأرجنتيني فرناندو دي لاروا الذي بدا عليه أنه سيقبل بهزيمة حكومته عقب الإدلاء بصوته بأن الوقت صعب وأنه يجب انتظار النتائج وحكم صناديق الاقتراع، في حين قال رئيس الوزراء السابق رودلف تيراغنو وهو مرشح لمجلس الشيوخ أن التغيير الحكومي قادم لا محالة بسبب الأوضاع السياسية والاقتصادية السيئة.

ويشير مستطلعو الآراء إلى أنه ما بين 10% إلى 40% من الناخبين البالغ عددهم 25 مليون شخص في الأرجنتين قد يعمدون إلى إتلاف بطاقاتهم الانتخابية تعبيرا عن غضبهم من الحكومة والحالة الاقتصادية المتردية في البلاد أو سيكونون مترددين في كيفية التصويت. تجدر الإشارة إلى أن التصويت في الأرجنتين إجباري وفقا للقانون.

عاطلون عن العمل يتظاهرون ضد الحكومة في بيونس آيرس (أرشيف)

وكان آخر استطلاع للرأي أظهر أن المعارضة المسماة (البيرونيين) قد تسيطر على إدارة مقاطعة بيونس آيرس التي يعيش فيها ثلث الشعب الأرجنتيني البالغ عددهم 37 مليون شخص. وأشار الاستطلاع إلى أن البيرونيين قد يصبحون القوة الرئيسية في البرلمان, إلا أنهم سيخفقون في الحصول على الأغلبية المطلقة.

فقد ذكرت صحيفة (لاناثيون) أن 37% من الناخبين الأرجنتينيين عازمون على التصويت لصالح الائتلاف المعارض لانتخاب مجلس الشيوخ المؤلف من 72 مقعدا ونصف البرلمان المؤلف من 257 مقعدا, في حين حظي الائتلاف الحاكم بتأييد 22% من المشاركين بالاستطلاع.

ويرى المحللون الاقتصاديون والسياسيون أن الانتخابات -مهما كانت نتائجها- لن تنجح في إحداث تغييرات جذرية وسريعة لتحسين الأوضاع الاقتصادية المتردية. وقالوا إن على حكومة دي لاروا أن تعمل على إنهاء الاقتتال السياسي وتحقيق وفاق قومي من أجل التغلب على البطالة التي تبلغ نسبتها 16% والفقر الذي يهدد ثلث الشعب الأرجنتيني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة