البوسنة تسلم مصر ثلاثة إسلاميين وكندا تطرد رابعا   
السبت 19/7/1422 هـ - الموافق 6/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الاحتفال بتوحيد منظمتي القاعدة بقيادة أسامة بن لادن والجهاد بقيادة مساعده أيمن الظواهري (أرشيف)
أفادت أنباء بأن الشرطة البوسنية سلمت القاهرة ثلاثة مصريين صدرت بحق أحدهم مذكرة اعتقال دولية. وفي السياق نفسه وافقت محكمة كندية على طرد مواطن مصري وإعادته إلى بلاده للاشتباه بعلاقته بتنظيم إسلامي مرتبط بأسامة بن لادن المتهم الرئيسي في الهجمات على الولايات المتحدة.

فقد أعلن وزير الداخلية في الاتحاد الكرواتي المسلم -أحد كياني البوسنة- أن الشرطة البوسنية سلمت مصر ثلاثة مصريين صدرت بحق أحدهم مذكرة توقيف من الشرطة الدولية (إنتربول) لاتهامه بأنشطة سماها بالإرهابية.

وأوقف كل من الحسيني أمان أحمد الملقب بالمصري والشريف حسن محمود سعد الملقب بالصخر في العاشر من يوليو/ تموز الماضي، وأصدرت الشرطة الدولية مذكرة توقيف بحق الصخر لاتهامه بأنشطة إرهابية, وذكرت صحف محلية أن المصري أوقف بعد أن عثر بحوزته على أوراق ثبوتية مزورة, وأن هناك احتمالا بوجود علاقة له مع أسامة بن لادن.

وكان المصري والصخر يحملان الجنسية البوسنية ولكنها سحبت منهما قبل تسليمهما وفق ما أفادت به الشرطة. وتم ترحيل الشخص الثالث ويدعى عبد الحليم حسنين (69 عاما) لوجوده في البوسنة والهرسك بطريقة غير قانونية بحسب الشرطة.

وفي السياق ذاته وافقت محكمة كندية مساء الجمعة على طرد مواطن مصري إلى بلاده بعد أن أوقف العام الماضي, وتشتبه السلطات في أوتاوا بأنه مسؤول كبير في فصيل تابع لحركة الجهاد الإسلامي المصرية المرتبطة بأسامة بن لادن.

واعتبر قاضي المحكمة الفدرالية الكندية في قراره أنه "من المنطقي" الاعتقاد بأن محمد زكي محجوب (41 عاما) كان مسؤولا كبيرا في فصيل تابع لحركة الجهاد الإسلامية وهو "متورط في الإرهاب".

وتسلمت المحكمة وثيقة من الاستخبارات الأمنية الكندية قدمت محجوب على أنه مسؤول كبير في "طلائع الفتح" الجناح الأكثر نشاطا في الجهاد بزعامة أيمن الظواهري الذي يعتبر أقرب المقربين من أسامة بن لادن.

ودخل محجوب الأراضي الكندية في ديسمبر/ كانون الأول من عام 1995 وبحوزته جواز سفر سعودي مزور, وحصل في العام التالي على وضع لاجئ، واعترف محجوب أمام القضاء بأنه لجأ إلى السعودية ثم السودان هربا من الملاحقات في بلاده.

وأقر في اعترافه بأنه عمل في مزرعة بالسودان تشتبه الولايات المتحدة بأنها استخدمت لتمويل شبكة القاعدة, ولكنه كان أعلن أنه لا يعرف من هو بن لادن ولا الأشخاص الآخرين الذين كانوا يعملون في هذه المزرعة التي يملكها بن لادن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة