مقتل ثمانية وإصابة 19 في تفجير انتحاري بالجزائر   
الأحد 1429/8/9 هـ - الموافق 10/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:03 (مكة المكرمة)، 10:03 (غرينتش)

الهجوم جاء بعد يومين من عملية للجيش قتل فيها 12 مسلحا (الفرنسية-أرشيف)

قتل ثمانية أشخاص وأصيب نحو 19 بجروح في هجوم انتحاري استهدف مركزا للشرطة في ولاية بومرداس شمال الجزائر.

وقالت الإذاعة العامة الجزائرية إن الانتحاري نفذ هجومه في وقت متأخر مساء أمس على شاطئ بلدة زموري الشعبي.

وكانت هذه البلدة دمرت في زلزال وقع عام 2003 وقتل فيه أكثر من ألفي شخص.

ويأتي هجوم أمس بعد يومين من إعلان الجيش قتله 12 مسلحا قال إن بينهم قيادات في تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي بمنطقة بني دوالة في ولاية تيزي وزو، وبعد أسبوع فقط من وقوع هجوم انتحاري على مقر للأمن الحضري في مدينة تيزي وزو خلف مقتل الانتحاري وإصابة 25 شخصا بينهم أربعة من الشرطة.

وشهدت الجزائر تفجيرات مماثلة تبناها تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي كان آخرها هجوم بسيارة مفخخة مطلع الشهر الجاري استهدف مركزا للشرطة في تيزي وزو بمنطقة القبائل، ما أسفر عن جرح نحو 25 شخصا بينهم ستة من الشرطة. وتعد جبال وغابات بومرداس وتيزي وزو معقلا للتنظيم.

وكان أبرز هذه الهجمات تفجير مزدوج استهدف مكاتب الأمم المتحدة ومبنى محكمة في العاصمة الجزائر في ديسمبر/ كانون الأول 2007 أسفر عن مقتل 41 بينهم 17 من الموظفين الأممين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة