رايس تضغط مجددا على مصر لإطلاق أيمن نور   
الجمعة 1428/7/19 هـ - الموافق 3/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:53 (مكة المكرمة)، 23:53 (غرينتش)
المحكمة الإدارية قررت أن حالة أيمن نور الصحية لا تستدعي الإفراج (رويترز-أرشيف)

دعت وزيرة الخارجية الأميركية الحكومة المصرية لإطلاق سراح المعارض السياسي أيمن نور المحكوم عليه بالسجن في قضية "تزوير توكيلات تأسيس حزب الغد".

وقالت كوندوليزا رايس بختام جولة شرق أوسطية إنها بحثت "مطولا" قضية نور مع الرئيس حسني مبارك, وأعربت عن خيبة أملها لعدم الإفراج عنه لتدهور حالته الصحية.

وأضافت "أعرف أنه سيكون هناك استئناف.. تأمل الولايات المتحدة بكل تأكيد أن تكون نتيجة الاستئناف في صالح نور".

وكان نور، وهو مؤسس حزب الغد الليبرالي المعارض، أهم منافسي حسني مبارك في أول انتخابات رئاسية عام 2005 تشهد تنافس أكثر من مرشح في تاريخ مصر.

وحل الرجل ثانيا بفارق كبير عن الرئيس مبارك وحصل على نحو 8% من أصوات الناخبين بانتخابات قال مراقبون إنها شهدت عمليات تزوير واسعة النطاق، وأدين بعدها بتقديم وثائق مزورة عند تأسيس حزبه.

وقالت جميلة إسماعيل زوجة نور إن التقارير الطبية أظهرت أن صحة زوجها آخذة في التدهور، وشكت من أنه لا يتلقى الرعاية الطبية الكافية في السجن.

يُذكر أن رايس تدعو بشكل دائم في اجتماعاتها مع المسؤولين المصريين للإفراج عن نور, فيما يقول بعض المنتقدين إن الإدارة الأميركية تغض الطرف عن مشكلات حقوق الإنسان بمصر وبعض الدول الحليفة الأخرى لحاجتها إلى تعاون هذه الدول في مجالات أخرى لا سيما مكافحة ما يسمى الإرهاب.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة