مقتل عسكري فرنسي وجرح جنديين كنديين بأفغانستان   
الثلاثاء 1427/4/18 هـ - الموافق 16/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:48 (مكة المكرمة)، 22:48 (غرينتش)

القوات الفرنسية بأفغانستان فقدت خمسة من أفرادها منذ 2001 (الفرنسية-أرشيف)

قتل عسكري فرنسي في انفجار خلال عملية نزع ألغام شمال كابل، كما جرح جنديان كنديان جنوبي أفغانستان التي شهدت أيضا معارك أسفرت عن مقتل 11 شخصا بينهم مقاتلون من طالبان.  

وأوضح بيان للجيش الفرنسي أن الانفجار الذي لم تعرف طبيعته وقع فيما كان الجندي البالغ من العمر 22 عاما يقوم بمهمة نزع ألغام في شمال مطار كابل الدولي.

وفي السياق نفسه، قال متحدث باسم قوات التحالف في قندهار إن جنديين كنديين جرحا بانفجار قنبلة يدوية الصنع.

من ناحية أخرى قال مسؤولون إن الشرطة الأفغانية قتلت 11 مسلحا منهم ثلاثة من قادة طالبان في معركة جرت بالقرب من قندهار في جنوب أفغانستان قتل فيها أيضا خمسة من الشرطة.

وأوضحت الشرطة أن القتال الذي جرى في منطقة بنجواي على بعد 30 كيلومترا غربي قندهار بدأ يوم الأحد بعد أن تلقت الشرطة معلومات عن اختباء بعض مقاتلي طالبان هناك وتوجهت للبحث عنهم واستمرت المعركة بضع ساعات.

وقال شاه والي خان قائد الشرطة إن خمسة من أفراد الشرطة قتلوا وأصيب سبعة آخرون، مضيفا أن عددا من مقاتلي طالبان قضوا أيضا في الهجوم.

وصعّد مقاتلو طالبان الذين يقاتلون القوات الأجنبية من حملتهم هذا العام وقتل مئات في تفجيرات قنابل واشتباكات شهدها عدد من المناطق الأفغانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة