فشل تجربة هندية لإطلاق صاروخ يحمل رؤوسا نووية   
الاثنين 13/6/1427 هـ - الموافق 10/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 14:52 (مكة المكرمة)، 11:52 (غرينتش)

الهند تطور ترسانتها الصاروخية للحاق بجارتها الصين (الفرنسية-أرشيف)


قالت وزارة الدفاع الهندية إن تجربة إطلاق صاروخ طويل المدى قادر على حمل رؤوس نووية منيت بالفشل حيث تحطم الصاروخ في البحر رغم أن عملية الإطلاق تمت بطريقة سلسة.

وأطلق الصاروخ ذاتي الدفع "آغني 3" الذي يتراوح مداه بين 3000 و4000 كيلومتر, وهو قادر على حمل طن من المتفجرات، أمس الأحد من جزيرة ويلر التي تخضع لحراسة مشددة قبالة الساحل الشرقي للهند.

وفور إطلاق الصاروخ وهو من نوع أرض-أرض ويعني اسمه بالسنسكريتية "النار", أبدت السلطات الهندية ارتياحا بنجاح التجربة.

لكن وزارة الدفاع الهندية قالت إن الصاروخ سقط في خليج البنغال بعد أن ارتفع لمسافة 12 كيلومترا ثم هوى. وظل الصاروخ في الهواء نحو خمس دقائق فقط أي أقل بعشر دقائق عما هو متوقع.

وأشارت الوزارة إلى أن بعض المشاكل وقعت في وقت لاحق وأن الأمر سيستغرق بعض الوقت لتحليل البيانات بشأن أداء الصاروخ في مرحلة الطيران.

وتقوم الهند التي يقدر أن لديها ما يتراوح بين 100 و150 رأسا نووية وأجرت اختبارات عامي 1974 و1998 بتطوير عدد من الصواريخ من بينها صواريخ أجني كجزء من إستراتيجية دفاعية ضد جارتيها النوويتين الصين وباكستان.

ويرى مراقبون أن أمام الهند بضع سنوات فقط للالتحاق بالصين من حيث القدرات الصاروخية, التي تثير مخاوف باكستان المجاورة, وإن دأب البلدان على إخطار بعضهما عندما يتعلق الأمر بتجارب صاروخية.

وكان وزير الدفاع الهندي براناب موخرجي ذكر في مايو/ أيار الماضي أن الصاروخ آغني-3 جاهز للإطلاق لكن الهند تلتزم سياسة "ضبط النفس" قبل تجريبه, لكن المعارضة اتهمت السلطات بأنها رضخت للضغوط الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة