كنيسة أميركية تدفع تعويضات لضحايا اعتداءات جنسية   
الأربعاء 1425/11/4 هـ - الموافق 15/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 2:30 (مكة المكرمة)، 23:30 (غرينتش)
المحكمة أمرت بالحفاظ على سرية تفاصيل قضايا التعويضات (الفرنسية ـ أرشيف)

أعلنت أبرشية أورانج كاونتي الكاثوليكية في ولاية كاليفورنيا أنها قامت بتسوية 87 قضية تتعلق باعتداءات جنسية تعرض لها بعض الأطفال من الجنسين أثناء التحاقهم بها لدراسة التعاليم الدينية وأنها دفعت تعويضات لهؤلاء الضحايا.
 
وقالت إن هذه التعويضات ربما تكون أكثر من مبلغ 85 مليون دولار الذي دفعته أبرشية رئيس الأساقفة في بوسطن بماساتشوسس العام الماضي، مشيرة إلى أنها ستقوم باقتسام المبلغ الذي ستدفعه مع ثمان شركات تأمين وسوف تزيد قيمة ما سيدفع لكل ضحية عن قيمة ما دفع في بوسطن.
 
وقال الأسقف تيم براون أسقف أبرشية أورانج في بيان له إنه يعتذر للضحايا ويعرب عن عميق أمله في الصفح والغفران، مشيرا إلى أنه يعتزم كتابة رسالة لكل ضحية ليطلب منه الصفح.
 
وتم الاحتفاظ بسرية تفاصيل القضايا بناء على أمر من المحكمة، ولكن ممثلي كل من القساوسة والضحايا قالوا إن الاتفاق على تسوية القضايا يمثل نقطة تحول في صفحة تعد من أحلك صفحات الكنيسة الكاثوليكية.
 
وكان الضحايا وهم من الذكور والإناث قد تعرضوا للتحرش من جانب 43 من القساوسة والراهبات، وقال محامي أحد الضحايا إن التسوية تعني الاعتراف بحدوث اعتداءات فعلا.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة