ستون قتيلا بالبراميل في حلب واشتباكات بحمص   
الاثنين 18/8/1435 هـ - الموافق 16/6/2014 م (آخر تحديث) الساعة 23:14 (مكة المكرمة)، 20:14 (غرينتش)
وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 95 شخصا في سوريا اليوم الاثنين، بينهم ستون في قصف لقوات النظام بالبراميل المتفجرة في حلب، بينما دارت اشتباكات في دمشق وريفها وحمص ودرعا.
 
وسقط معظم الضحايا بحلب في حي السكري الخاضع لسيطرة المعارضة، حيث قتل 45 شخصا وجرح العشرات.

وقال ناشطون إن السوق كان مكتظا بالأهالي في انتظار الحصول على مساعدات غذائية من مركز للتوزيع، قبل أن يفاجئهم القصف.

كما قتل وأصيب عدد آخر في قصف بالبراميل على أحياء بعيدين والمنطقة العمالية بمساكن هنانو في حلب وقرية مسقان بريف حلب.

من جهتها قصفت قوات المعارضة بالهاون معاقل جيش النظام في حي كرم الطراب، وجرت اشتباكات بين الجانبين في حي الميدان بحلب.

وشمالا أيضا في ريف إدلب قصف الطيران الحربي قرية سرجة واستهدف بالدبابات قرية بسامس في جبل الزاوية، بينما قصفت قوات النظام بالهاون تجمعا لقوات النظام في قرية الفوعة.

video
وفي حمص الواقعة بوسط سوريا قصفت قوات الأسد حي الوعر بالمدينة، في حين دارت اشتباكات بين قوات المعارضة وقوات النظام في أم شرشوح والوعرة والثورة بريف حمص الشمالي.

وفي حماة استهدفت قوات المعارضة بصواريخ غراد مقار جيش النظام في قرية شطحة بريف حماة الغربي، بينما قصف الطيران الحربي جسر بيت الراس وعقيربات وشورلين بريف حماة.

كمين واشتباكات
وفي إطار التطورات بدمشق وريفها قتل ثلاثة من قوات النظام إثر كمين نصبته لهم في محيط مطار الضمير العسكري بريف دمشق، كما دارت اشتباكات على عدة محاور ببلدة المليحة ومنطقة المرج وفي محيط مخيم اليرموك جنوبي دمشق.

وفي أثناء ذلك سجل سقوط قذائف بحي التضامن ومحيط ساحة العباسيين وشارع حلب بحي القصاع في دمشق، بينما شنت قوات النظام حملة مداهمات في حي الصالحية بالعاصمة.

وجنوبا في درعا دارت معارك بين قوات المعارضة وقوات النظام في حي طريق السد بدرعا المحطة وفي محيط مبنى الأمن العسكري بمدينة نوى في ريف درعا.

جاء ذلك بينما قصفت مروحيات النظام بلدة أم المياذن بريف درعا مما أدى إلى مقتل امرأة، كما سقط جرحى -معظمهم أطفال- جراء قصف قوات النظام أحياء درعا البلد.

وفي الرقة قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة أطراف مدينة الطبقة بريف الرقة، كما استهدف تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام بالهاون مواقع مقاتلي حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي في قرية الكتكانية غرب مدينة تل أبيض بريف الرقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة