عريقات: أكثر ما يخجلنا الاقتتال الداخلي   
الأحد 1428/5/3 هـ - الموافق 20/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 19:00 (مكة المكرمة)، 16:00 (غرينتش)

صائب عريقات اتهم جماعات تتستر وراء المقاومة بتغذية العنف في غزة (الجزيرة نت)

محمد النجار-البحر الميت

قال رئيس الدائرة السياسية في منظمة التحرير الفلسطينية الدكتور صائب عريقات إن النموذج الصومالي ينمو في قطاع غزة.

واعتبر عريقات أن أكثر ما أخجله خلال تواجده في المؤتمر هو الاقتتال الفلسطيني الداخلي، جاء ذلك ردا على أسئلة الجزيرة نت على هامش مشاركته في ندوة حول "العرب وإسرائيل" ضمن فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد على شاطئ البحر الميت.

وقال إنه يأسف لتوجيه الفلسطينيين بنادقهم اتجاه بعضهم بعضا لأن ذلك "هو الشيء المخجل وهو ما يعطي الحجج للإسرائيليين"، وأضاف "لم أحرج في حياتي كما أحرجت في هذا المؤتمر عندما نتحدث عن الاستيطان والجدران والاحتلال يردون علينا بالاقتتال الداخلي"، معتبرا أن هذه مظاهر مقديشو تنمو في غزة و"هذا أخطر ما يحدث للشعب الفلسطيني اليوم".

وتساءل عريقات "أين هي المقاومة فيما يحدث في غزة من اقتتال؟"، وأضاف أن المقاومة إن لم توضع "في أهداب عيون الشعب الفلسطيني فلن تنجح، وما يحدث في غزة الآن هو تستر وراء المقاومة".

وعن دور إسرائيل فيما يحدث من اقتتال، اعتبر عريقات أن المشكلة فلسطينية وإذا لم تحل فستكون النتائج وخيمة. وعن الطرف الفلسطيني الذي يتحمل المسؤولية لفت إلى وجود "مجموعات ومحاور تتخذ من السياسة والفصائل والحصار ذرائع، والحقيقة أن برامجها غير ذلك تماما".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة