تصوير الخلايا لكشف السرطان والقضاء عليه   
الاثنين 1422/1/9 هـ - الموافق 2/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أحد مرضى السرطان (أرشيف)
قال باحثون في جامعة فاندربيلت الأميركية إنهم طوروا تقنية جديدة لتصوير الخلايا يمكن أن تساعد في تشخيص وعلاج مرض السرطان. وتنتج هذه التقنية صور كمبيوتر رقمية تظهر مختلف أنواع البروتينات في الأنسجة الدقيقة على أساس وزنها الذري أو حجمها.

ويرى الباحثون أن الاكتشاف الجديد يساعد في تحديد موقع الأنسجة الدقيقة التي تنتج معدلات عالية من بروتين ثيموزين بيتا 4 (Thymosin Beta 4) الذي يعتقد بأنه السبب الكامن وراء نمو الأورام السرطانية.

وقال الباحث ريتشارد كابريولي "إن هذه المعلومات تفيد في تحديد البروتينات الجديدة التي ظهرت في الخلايا السرطانية والبروتينات الطبيعية التي اختفت مما يساعد في تحديد نوع البروتينات التي تحفز نمو الخلايا السرطانية وهذا بدوره يساعد في البحث عن طرق لوقف نمو الخلايا السرطانية".

وأوضح الباحثون أنهم قد يستطيعون تطوير أمصال لوقف البروتينات بعد معرفة وظيفتها ومكانها في الأنسجة الدقيقة. ووصف أستاذ الكيمياء بجامعة واشنطن البروفيسور مايك غروس هذه التقنية بأنها اكتشاف مذهل.

وأضاف "الاكتشاف يقدم معاني كيميائية للتصوير بحيث تستطيع أن تنظر إلى أدق المواقع في الأنسجة وتستطيع في الوقت نفسه المقارنة بين الحالة الطبيعية والحالة المرضية فيها".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة