عبارة "قنبلة" تنزل طائرة تركية اضطراريا بالمغرب   
الثلاثاء 1436/6/10 هـ - الموافق 31/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 1:15 (مكة المكرمة)، 22:15 (غرينتش)

اضطرت طائرة تابعة للخطوط الجوية التركية تقل 256 شخصا متجهة إلى البرازيل لتحويل مسارها والهبوط في الدار البيضاء بالمغرب وذلك بعد الشك في وجود قنبلة على متنها، لكن سمح لها باستئناف رحلتها بعد التأكد من عدم وجود أي مواد متفجرة عليها.

وقالت متحدثة إن الطائرة أقلعت من إسطنبول في رحلتها إلى مدينة ساو باولو البرازيلية، لكنها بدأت في تحويل مسارها إلى الدار البيضاء عندما عثر على كلمة "قنبلة" مكتوبة في مرحاض الطائرة. 
 
وأضافت أن قائد الطائرة -وهي من طراز بوينغ 777- أعلن على الفور حالة الطوارئ وغير المسار إلى مطار محمد الخامس بالدار البيضاء حيث هبطت في الساعة 12:30 بتوقيت غرينتش وتم إخلاؤها وتفتيشها والتثبت من هوية الراكبين.

وقال مسؤول ملاحي لوكالة الأناضول، إن الطائرة التركية أقلعت بعد ذلك لإتمام الرحلة الجوية إلى مدينة سان باولو البرازيلية، مشيرا إلى أن الفرق الأمنية التي تكفلت بتفتيش الطائرة لم تجد أي شيء يشكل خطرا عليها.

وكانت وسائل إعلام تركية قد ذكرت أن طائرة أخرى تابعة للخطوط الجوية التركية عادت أمس الأحد بعد فترة قصيرة من إقلاعها من إسطنبول متجهة إلى طوكيو بعد أن وضعت ملحوظة على باب المرحاض ضمت العبارة "حمولة سي.4"، وهي إشارة إلى مادة متفجرة. 
 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة