مسؤول بغوانتانامو يوصي بإطلاق ثلاثة صبية   
السبت 1424/6/26 هـ - الموافق 23/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أسرى من تنظيم القاعدة في قاعدة غوانتانامو الأميركية بكوبا (أرشيف)
قال مسؤول عسكري أمس إن اللواء جيفري ميلر المسؤول عن معسكر المعتقل الأميركي في خليج غوانتانامو بكوبا يريد إعادة ثلاثة معتقلين تقل أعمارهم عن 16 عاما إلى بلادهم آثار احتجازهم انتقادات جماعات حقوق الإنسان.

وأضافت متحدثة باسم المعتقل أن ميلر سيوصي بأن تفرج وزارة الدفاع الأميركية عن الصبية الثلاثة وإعادتهم إلى بلدانهم لأنه لا يمكنهم تقديم معلومات مفيدة أخرى. وأكدت المتحدثة أن هؤلاء الثلاثة هم الأحداث الوحيدون فقط بين المعتقلين في غوانتانامو والبالغ عددهم 660 شخصا.

واعتبر المسؤولون الأميركيون أنه على الرغم من حداثة سن هؤلاء الصبية فإنهم خطرون واعتقلوا لأسباب أمنية. وقال رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الجنرال ريتشارد مايرز في أبريل/ نيسان الماضي ربما يكونون أحداثا ولكنهم "أعضاء في فريق كبير وهو فريق إرهابي".

وكانت المنظمات الدولية المعنية بحقوق الأطفال والإنسان قد اتهمت مرارا الولايات المتحدة بانتهاك الاتفاقيات الدولية واتفاقية الأمم المتحدة بشأن حقوق الطفل التي تلزم باتصال الأحداث المعتقلين بمحاميهم وسرعة حل وضعهم القانوني.

تجدر الإشارة إلى أن عدد الذين تم الإفراج عنهم حتى الآن من معتقل غوانتانامو نحو 60 شخصا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة