حملة بالنيجر لإطعام مليون جائع   
الأحد 1431/6/3 هـ - الموافق 16/5/2010 م (آخر تحديث) الساعة 7:26 (مكة المكرمة)، 4:26 (غرينتش)
المجاعة تهدد عشرة ملايين من سكان النيجر (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت الحكومة العسكرية في النيجر أنها بدأت حملة غير مسبوقة السبت لتوزيع الطعام على مليون شخص من بين قرابة عشرة ملايين من سكانها الذين يواجهون خطر المجاعة بسبب عدم هطول أمطار العام الماضي.
  
وقال المتحدث باسم حكومة النيجر محمد دان داه إن الحكومة بدأت جهودا لتوزيع 21 ألف طن من الغذاء في المناطق الأكثر تضررا، مضيفا أن هذه "هي المرة الأولى التي نقوم فيها بعملية كهذه".

ووجه المجلس العسكري نداء السبت للحصول على 30 مليون دولار للمساعدة في مواجهة شلل الأطفال بعد ظهور 15 حالة مؤكدة في عام 2009.

وقالت الأمم المتحدة أواخر الشهر الماضي إن المانحين لم يقدموا سوى ثلث المساعدات المطلوبة التي تقدر بنحو 190 مليون دولار لدرء مجاعة محتملة في هذه الدولة الواقعة بغرب أفريقيا والتي تصنف على الدوام ضمن أفقر دول العالم.
 
وتتناقض جهود الإغاثة المحلية واستعداد المجلس العسكري الحاكم للعمل مع وكالات الإغاثة الأجنبية، مع إحجام النيجر في السابق عن التعامل مع التهديد المتكرر بحدوث مجاعة في منطقة الساحل شبه القاحلة التي تقع جنوب الصحراء الكبرى مباشرة.

وأطاح المجلس العسكري بالرئيس السابق محمد تانجا في فبراير/شباط الماضي بعد أن قام بتغيير الدستور لتمديد بقائه في السلطة، وتعهد المجلس بتسليم السلطة إلى المدنيين بحلول فبراير/شباط القادم رغم أنه لم يحدد موعدا للانتخابات.
   
ومن المقرر أن يسافر مسؤولون بالمجلس العسكري إلى بروكسل هذا الشهر لمحاولة إقناع الاتحاد الأوروبي بالإفراج عن 450 مليون دولار من مساعدات التنمية المجمدة احتجاجا على انتزاع السلطة من تانجا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة