عشرات القتلى والجرحى بتفجيرات في بغداد   
الثلاثاء 26/12/1437 هـ - الموافق 27/9/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:31 (مكة المكرمة)، 12:31 (غرينتش)

سقط عشرات القتلى والجرحى في هجمات هزت العاصمة العراقية بغداد، واستهدفت مدنيين، وتبنى أحدها تنظيم الدولة الإسلامية.

وذكرت مصادر أمنية أن مهاجما يرتدي حزاما ناسفا فجّر نفسه في شارع تجاري بمنطقة بغداد الجديدة (شرق بغداد)؛ مما أدى إلى سقوط 12 قتيلا وأكثر من ثلاثين مصابا.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الحادث، وقال إنه أوقع خمسين شخصا بين قتيل ومصاب.

وقالت المصادر إن مهاجما آخر فجر نفسه في شارع تجاري بمنطقة البياع (غرب بغداد)؛ مما أدى إلى مقتل عشرة أشخاص وإصابة 22.

وذكرت أن قنبلة انفجرت على جانب طريق قرب تجمع لرعاة وتجار ماشية في منطقة الرضوانية (غرب بغداد) أيضا؛ مما أدى إلى سقوط قتيلين.

وتشهد بغداد منذ السبت إجراءات أمنية غير مسبوقة، أدت إلى ازدحامات مرورية خانقة، وشملت الإجراءات قطع عدد من الطرق، ونشر العشرات من عناصر الشرطة في المناطق التجارية.

من جانب آخر، قالت مصادر أمنية إن عشرة قتلى من الشرطة العراقية والحشد سقطوا في هجوم لتنظيم الدولة بالرطبة التابعة لمحافظة الأنبار.

وأوضحت المصادر أن الهجوم الذي تم بعربات مفخخة استهدف مواقع للقوات العراقية في ناحية الوليد على الحدود العراقية السورية.

وتشهد العديد من مدن المنطقة الغربية في محافظة الأنبار عمليات مسلحة واسعة منذ أكثر من أسبوع بين القوات العراقية التي تحاول استعادة هذه المناطق وبين تنظيم الدولة الذي ما زال يبسط سيطرته على معظم هذه المناطق.

الرمادي والموصل
وذكرت مصادر أمنية في وقت سابق أن سبعة من الجيش العراقي والحشد العشائري قتلوا وأصيب 12 آخرون في هجوم شنته القوات الأمنية العراقية التي تساندها قوات الحشد العشائري استهدف مواقع ومقرات تابعة لتنظيم الدولة في منطقة البوذياب بجزيرة الرمادي.

وأضافت المصادر أن قوات الأمن والحشد العشائري تمكنوا بدعم وإسناد جوي من التحالف من استعادة أجزاء من منطقة البوذياب بعد معارك عنيفة انسحب إثرها مقاتلو تنظيم الدولة من مواقع كانوا يسيطرون عليها.

وذكرت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن مسلحي التنظيم شنوا ثلاث هجمات بسيارات ملغمة على القوات العراقية في مفرق الحضر (جنوب غرب الموصل).


وتستعد القوات العراقية لشن هجوم كبير على مدينة الموصل، أبرز معاقل التنظيم في البلاد وآخرها بعد استعادة معظم المناطق التي استولى عليها قبل أكثر من عامين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة