الأسد: بإمكان سوريا لعب دور أكبر لإخماد العنف في العراق   
الثلاثاء 1428/1/18 هـ - الموافق 6/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:28 (مكة المكرمة)، 22:28 (غرينتش)
الأسد انتقد سياسات الرئيس الأميركي جورج بوش في العراق (الفرنسية-أرشيف)
قال الرئيس السوري بشار الأسد إنه بإمكان بلاده لعب دور هام في الجهود المبذولة لإخماد العنف الطائفي في العراق.
 
وأشار الأسد في لقاء مع قناة تلفزيونية أميركية إلى أن الدور السوري في جهود التهدئة يمكن أن يكون "من خلال دعم الأطراف المختلفة داخل العراق بدعم من أطراف أخرى مثل الولايات المتحدة أو غيرها."
 
وأضاف "تربطنا علاقات جيدة بكافة الأطراف بما فيها تلك المشاركة في الحكومة، وتلك التي تعارض هذه العملية".
 
وحذر الرئيس السوري من "أنه دون جهود سوريا فإن الفوضى في العراق ستمتد إلى سوريا وغيرها من الدول".
 
وانتقد الأسد سياسات الرئيس الأميركي جورج بوش قائلا إن "هذه الإدارة غير مستعدة لتحقيق السلام، وتابع "هذا ما أعرفه عن الإدارة وليس عن الرئيس بشكل خاص".
 
وقال: "إنهم فقط يتحدثون عن إرسال قوات أكثر أو أقل، ولا يتحدثون إلا عن الجنود والقوة وليس عن العملية السياسية".
 
وتابع قائلا: "يجب أن يتوقفوا عن البحث عن كبش فداء، إذا لم تكن قادرا على إطفاء النار بعد إشعالها، فإنها ستحرقك".
 
يذكر أن التوتر عاد للعلاقات السورية العراقية بعد التفجيرالدامي في سوق حي الصدرية وسط بغداد، حيث اتهم المتحدث باسم الحكومة العراقية سوريا بأنها مصدر نصف أعمال القتل التي تحدث في العراق.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة