القوات الأميركية تعتقل رئيس الأركان العراقي السابق   
الخميس 14/3/1424 هـ - الموافق 15/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
عراقية تبحث في بقايا الجثث في مقبرة المحاويل (رويترز)

أعلن مسؤول عسكري أميركي أن القوات الأميركية اعتقلت الرئيس السابق لهيئة أركان الجيش العراقي إبراهيم أحمد عبد الستار محمد التكريتي الوارد اسمه على لائحة الـ 55 المطلوبين لدى واشنطن. وقالت القيادة الأميركية الوسطى في بيان إن عبد الستار التكريتي معتقل حاليا لدى قوات التحالف.

وقد اعتقل التكريتي خلال حملة مداهمة في مدينة تكريت مسقط رأس الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين جرت فجر اليوم.

من جهته تعهد رئيس الإدارة المدنية الجديد في العراق بول بريمر مجددا بأن تبذل القوات الأميركية أقصى جهد لتحسين الوضع الأمني في بغداد. وقال إنه تم خلال هذا الأسبوع القبض على 300 من المجرمين في شوارع بغداد على حد قوله.

بول بريمر (يمين) يتحدث في مؤتمر صحفي أمس (الفرنسية)
وأضاف في مؤتمر صحفي أنه سيصدر أمرا بالقضاء على بقايا حزب البعث العراقي قائلا إنه "سيتم استئصال البعث والبعثيين من العراق". يشار إلى أن واشنطن تتهم فلول حزب البعث وبعض العناصر المؤيدة للنظام السابق بالمسؤولية عن حالة الانفلات الأمني في بغداد وباقي مناطق العراق.

وأشار المسؤول الأميركي إلى أن جهود استعادة الأمن والاستقرار تجري بالتعاون بين الجيش الأميركي ومدنيين عراقيين، وأوضح بول بريمر أن هناك الكثير من العمل الذي يتعين إنجازه بالتعاون مع الشعب العراقي من أجل توفير الخدمات الأساسية للمواطنين.

وأضاف بريمر خلال زيارة تفقدية لإحدى مستشفيات الأطفال في بغداد أنه سيعمل على توفير جميع الاحتياجات المطلوبة. وأشاد بجهود الأطباء والعاملين في المستشفى الذين قال إنهم يؤدون مهمتهم في ظروف صعبة للغاية.

تظاهرات عراقية
تظاهرات عراقية أمام فندق فلسطين (أرشيف)
من جهة أخرى أفاد مراسل الجزيرة في العراق بأن حوالي ألفين من سكان العاصمة بغداد خرجوا في تظاهرة سلمية أمام فندق فلسطين رددوا خلالها شعارات غلب عليها الطابع الإسلامي.

ولوحظ في المظاهرة مشاركة عدد من طلبة الحوزة العلمية في النجف الأشرف. كما شارك فيها ممثلون عن منتديات ثقافية تشكلت مؤخرا في بغداد. وقال بعض طلبة الحوزة العلمية لمراسل الجزيرة، إن المظاهرة كانت عفوية وإنه لا يد لهم في عملية تنظيمها. وتضمنت الهتافات الرئيسية في المظاهرة دعوات لتشكيل حكومة وطنية مستقلة بعيدا عن أي تأثير خارجي، وأن يكون للتيار الإسلامي دور بارز في تلك الحكومة "لأن الإسلام هو خيار الشعب العراقي".

في هذه الأثناء بدأت اليوم بدعوة من أئمة المساجد حملة شاملة لتنظيف وتطهير شوارع بغداد من مخلفات وآثار القصف وعمليات السلب والنهب.

كما بدأت شركة سكاي لينك الأميركية التي أسند إليها مكتب إعادة الإعمار والمساعدات الإنسانية مهمة إعادة تأهيل مطار بغداد الدولي، وبدأت عملية تقييم الأضرار التي لحقت بالمطار نتيجة الحصار المفروض على العراق منذ 13 عاما إضافة إلى المعارك التي شهدها المطار بين القوات الأميركية والعراقية.

مقابر جماعية
عراقية تحمل صورة أخيها المفقود في موقع المقبرة (رويترز)
من جهة أخرى شارك المئات من العراقيين في استخراج رفات ذويهم من مقبرة جماعية تم اكتشافها في المحاويل الواقعة جنوب بغداد. وقد حاول ذوو الضحايا التعرف على القتلى من خلال البحث عن علامات أو بطاقات تشير إلى هويتهم, في حين قام متطوعون بإعداد قوائم بأسماء من تم التعرف على هويتهم.

وتعد مقبرة قرية المحاويل الأكبر التي تم اكتشافها منذ أن أطيح بالرئيس العراقي السابق صدام حسين. وتتوقع جماعات حقوق الإنسان اكتشاف المزيد من المقابر الجماعية في الشهور القادمة. وانتقد مسؤول في منظمة هيومان رايتس واتش الأميركية الإدارة المدنية الأميركية لعدم إرسالها خبراء الطب الشرعي إلى مواقع المقابر الجماعية.

وقال إن طريقة بحث أهالي الضحايا عن ذويهم بالطريقة التي تمت اليوم في قرية المحاويل ستؤدي لفقدان أدلة مهمة تساعد على تحديد هويات القتلى، في حين قال ضابط أميركي إن عمليات تحديد الهويات في المقابر الجماعية قد تستغرق عدة سنوات.

أم قصر
من جهة أخرى سلمت القوات البريطانية رسميا اليوم الخميس أول بلدة عراقية إلى السلطة المدنية منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة. وسلم القائد البريطاني للكتيبة 23 والحاكم العسكري السابق لأم قصر في الحفل الرسمي لتسليم الحكم لمجلس من 12 عراقيا يتولى حكم البلدة.

وأعضاء المجلس الحاليين متطوعون بينهم مهنيون ورجال دين محليون، لكن ستجرى انتخابات خلال أسبوع لاختيار مجلس جديد. وقال القائد البريطاني إنه توجد قوة بريطانية قوامها 200 جندي في أم قصر لكن معظمهم سيغادرون البلدة البالغ عدد سكانها 45 ألفا خلال أيام وسيبقى نحو 30 في البلدة للمساعدة في المحافظة على الأمن والاتصال مع المجلس العراقي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة