سجن مغربي لإهانة الملك   
الاثنين 27/3/1433 هـ - الموافق 20/2/2012 م (آخر تحديث) الساعة 15:03 (مكة المكرمة)، 12:03 (غرينتش)
الشاب المغربي ظهر في الشريط وهو يسب الملك محمد السادس (الفرنسية-أرشيف)
حكمت المحكمة الابتدائية في تازة شمال شرق المغرب على شاب مغربي بالسجن ثلاث سنوات بتهمة إهانة الملك محمد السادس في تسجيل مصور بث على موقع يوتيوب. كما أصدرت محكمة الاستئناف هناك أحكاما بالسجن على مشاركين في أحداث عنف شهدتها المدينة.
 
وذكرت وكالة أنباء المغرب العربي أن المحكمة الابتدائية في تازة أدانت عبد الصمد الهيدور (24 عاما) بتهمة "المس بالمقدسات" وقضت في حقه بالسجن النافذ لمدة ثلاث سنوات مع أداء غرامة مالية قدرها 10 آلاف درهم (أكثر من ألف دولار).

وجاءت إدانة عبد الصمد بعد إقراره أمام المحكمة بأنه الشخص نفسه الذي ظهر في الشريط المصور الذي بث على يوتيوب.

وظهر الشاب المغربي وهو يسب الملك عندما كان يتحدث إلى مجموعة من الأشخاص في الشارع، وبدا أنه كان يدرك أنه يجري تصويره.

في حين أوردت مواقع إلكترونية مغربية نشرت الخبر أن محامين رفضوا الدفاع عن الهيدور.

وقال نشطاء حقوق الإنسان إن التسجيل صوّر الشهر الماضي أثناء أحداث عرفتها مدينة تازة المغربية احتجاجا على ارتفاع أسعار الكهرباء والبطالة.

وقالت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان إن الشرطة استخدمت قوة مفرطة في التصدي لهذا الأحداث.

ومن جهة أخرى، أصدرت محكمة الاستئناف بتازة أحكاما على 17 شخصا آخرين بالسجن لفترات تصل إلى عشرة أشهر لمشاركتهم في الأحداث، وهي الثانية من نوعها في تازة هذا العام.

ولاحقت السلطات هؤلاء بتهمة إلقاء الحجارة على قوات الأمن والمس بالنظام العام خلال الأحداث التي شهدتها تازة في بداية فبراير/شباط الجاري وأسفرت عن جرح 150 شخصا بينهم رجال شرطة ومدنيون.

يذكر أن الملك محمد السادس تخلى عن بعض سلطاته بعد احتجاجات مطالبة بالديمقراطية العام الماضي، لكنه ما زال يسيطر على الأمن والسياسة الخارجية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة