الأمن الكويتي يحقق مع صحفي بسبب تصريحات للجزيرة   
الخميس 16/12/1422 هـ - الموافق 28/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لقطة تعبر عن أسلوب التعامل مع أسرى غوانتانامو (أرشيف)
أحيل الكاتب الصحفي الكويتي محمد يوسف المليفي إلى التحقيق بسبب تصريح أدلى به لقناة الجزيرة الفضائية قبل عدة أيام قارن فيه بين اهتمام الحكومة الكويتية بالأسرى الكويتيين في العراق وتقاعسها عن متابعة قضية الأسرى الكويتيين في معتقل غوانتانامو والسجون الأفغانية.

وقال المليفي في اتصال هاتفي مع الجزيرة إن جهاز أمن الدولة استدعاه للتحقيق معه وإنه مهدد بالطرد من عمله في وزارة الأوقاف, وأضاف أن الصحيفة التي يكتب فيها رفضت نشر مقاله الذي يوضح ملابسات تصريحه لقناة الجزيرة وأبلغته اعتذارها عن نشر مقالاته في المستقبل.

ونفى المليفي أن يكون قد تعرض لمضايقات من أمن الدولة لكنه أعرب عن تخوفه من أن تتعرض الحقوق والحريات المدنية في الكويت لأزمة حقيقية.

وأضاف أن أهم ما طرح عليه من أسئلة من جانب المحققين هو "ألا تظن أن ظهورك على قناة الجزيرة وحديثك عن معتقلي غوانتانامو يسيء إلى سمعة الكويت؟" فأجاب بأن الذي يظنه هو العكس وهو أن ذلك سيجعل المتابعين في خارج الكويت يعرفون أن الكويتيين يمارسون حق حرية الرأي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة