قرنق يطلع أنان على مسار السلام في السودان   
الثلاثاء 1424/10/2 هـ - الموافق 25/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

استمرار الجهود للتوصل لاتفاق سلام في السودان (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت الأمم المتحدة أن زعيم التمرد في جنوبي السودان جون قرنق عرض أمس الاثنين للأمين العام للمنظمة الدولية كوفي أنان التقدم الحاصل في عملية السلام بالسودان.

وأضاف بيان عن المنظمة الدولية أن قرنق عرض بالتفصيل الترتيبات الأمنية التي اتخذت حتى الآن وأن أنان أكد عزم الأمم المتحدة على المساعدة في التوصل إلى الاتفاقات.

وكان قرنق أكد يوم الجمعة الماضي في واشنطن -حيث استقبله وزير الخارجية الأميركي كولن باول- أن ثمة "فرصا جيدة" للتوصل إلى اتفاق سلام في السودان قبل نهاية السنة.

وأوضح قرنق أن محادثات نيفاشا (كينيا) المؤجلة منذ نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي ستستأنف في 30 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري على مستوى الوفود. وأضاف أن نائب الرئيس السوداني علي عثمان طه وهو شخصيا سينضمان إلى المحادثات في الخامس من ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وتشمل المسائل العالقة اقتسام السلطة والثروات ووضع مناطق ثلاث متنازع عليها. وكان باول زار نيفاشا في 22 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي لتشجيع محادثات السلام، وقال آنذاك إن التمرد والسلطة السودانية مستعدان للتوصل إلى اتفاق بحلول نهاية ديسمبر/كانون الأول المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة