باكستان تدعو الهند مجددا لاستئناف محادثات السلام   
الجمعة 1424/9/7 هـ - الموافق 31/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الجانيان اتفقا مؤخرا على تخفيف القيود على السفر واستئناف العلاقات الرياضية (أرشيف-الفرنسية)
دعت باكستان مجددا الهند إلى استئناف الحوار وخصوصا بشأن كشمير المتنازع عليها رغم رفض نيودلهي ذلك.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية إن بلاده عازمة على تنفيذ كل إجراءات بناء الثقة المتفق عليها التي أعلنها الجانبان خلال الأسبوع الماضي، لكنه شدد على ضرورة استئناف المفاوضات بشكل عاجل.

وقال المتحدث في بيان رسمي إن عملية السلام الحقيقية سوف تستلزم استئنافا فوريا للحوار المفيد من أجل إيجاد حل سلمي للخلاف بشأن جامو وكشمير وموضوعات أخرى.

وترفض الهند أي حوار مع باكستان قبل أن توقف إسلام آباد تسلل المقاتلين الكشميريين إلى الجانب الهندي من كشمير. وتنفي باكستان بشدة الاتهامات الهندية بتسليح المقاتلين الكشميريين، وتقول إنها تقدم فقط دعما سياسيا للمطالبين بانفصال كشمير عن الحكم الهندي.

وتتهم إسلام آباد بدورها نيودلهي بانتهاكات حقوق الإنسان في القسم الذي تسيطر عليه الهند من كشمير.

وكشفت الدولتان اللتان وصلتا إلى حافة الحرب في العام الماضي عن سلسلة من الإجراءات الرمزية في معظمها بما فيها تخفيف القيود على السفر واستئناف العلاقات الرياضية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة