وزير الدفاع اليمني: نسعى لاستعادة جاهزية الجيش   
الجمعة 1436/1/29 هـ - الموافق 21/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 12:22 (مكة المكرمة)، 9:22 (غرينتش)

أكد وزير الدفاع اليمني محمود الصبيحي سعي وزارته لإعادة الجاهزية والهيبة للقوات المسلحة، مشددا على ضرورة ابتعاد المؤسسة العسكرية عن التجاذبات المذهبية والمناطقية.

وأضاف الصبيحي خلال حضوره حفل تخرج مشاركين في دورة عسكرية أن الجيش مكلف بتنفيذ بنود الملحق الأمني لاتفاقية السلم والشراكة والتي تنص على نزع سلاح جماعة الحوثي واستعادة الأسلحة التي استولوا عليها.

وعين الصبيحي -الذي كان قائدا عسكريا لتعز بوسط البلاد في وقت سابق هذا الشهر- ضمن حكومة رئيس الوزراء خالد بحاح تطبيقا لاتفاق السلم والشراكة الوطنية الذي تم التوصل إليه في 21 سبتمبر/أيلول مع المسلحين الحوثيين.

ويواجه الوزير الجديد مهمة صعبة تتمثل في إعادة الاعتبار للجيش اليمني الذي يعاني من اضطرابات كبيرة، بعد اجتياح الحوثيين العاصمة صنعاء في سبتمبر/أيلول الماضي، وسيطرتهم على مقار أمنية وعسكرية بالمدينة وفي محافظات أخرى امتد نفوذها إليها.

وكان الصبيحي تعهد بعد تسلمه مهام منصبه باستعادة الجيش دوره في حماية البلاد وحفظ الأمن، مشددا على ضرورة التعاون مع المؤسسات الأمنية للقيام بمهماتها للتصدي لما وصفها بالأعمال الإرهابية والتخريبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة