الأميركيون باتوا أقل اعتبارا لأوباما   
الأربعاء 1432/4/26 هـ - الموافق 30/3/2011 م (آخر تحديث) الساعة 14:22 (مكة المكرمة)، 11:22 (غرينتش)

معدلات اعتبار أوباما قائداً قوياً وحاسماً انخفضت 21 نقطة مئوية منذ تسلمه الرئاسة (الفرنسية)

أظهر استطلاع أميركي جديد أن الأميركيين باتوا أقل اعتباراً لرئيسهم باراك أوباما كقائد قوي وحاسم، حيث إن نصفهم فقط يصفونه كذلك مقارنة بـ60% العام الماضي و73% في أبريل/ نيسان 2009.

وذكر الاستطلاع الذي أجراه معهد غالوب الأميركيين بين 25 و27 مارس/ آذار الجاري أن معدلات اعتبار أوباما قائداً قوياً وحاسماً انخفضت 21 نقطة مئوية منذ تسلمه الرئاسة، مقارنة بانخفاض معدله 15 نقطة مئوية حول فهمه لمشاكل الأميركيين اليومية.

وقال 49% من المستقلين إن أوباما قائد قوي وحاسم مقارنة بـ56% عام 2010، كما اعتبره 81% من الديمقراطيين كذلك مقارنة بـ 89% قبل عام، و32% من الجمهوريين مقارنة بـ19% في مارس/ آذار 2010.

واعتبر 57% من الأميركيين الذين شملهم الاستطلاع أن الرئيس يفهم المشاكل التي يواجهونها في حياتهم اليومية، مقابل 56% في مارس/ آذار 2010.

وقال 51% إنهم يعتقدون أن أوباما يشاركهم قيمهم، مقابل 48% العام الفائت.

واعتبر 61% أوباما صادقا وجديرا بالثقة، وقال 36% إن لديه مخططاً واضحاً لحل مشكلات البلد.

وانخفضت معدلات التأييد للرئيس الأميركي 16% عن مارس/آذار من العام الفائت، ووصلت إلى 45%، بينما وصلت معدلات عدم التأييد له 47%.

وأجري الاستطلاع بين 25 و27 مارس الجاري قبل خطاب أوباما بشأن ليبيا يوم الاثنين الفائت، عبر الهاتف وشمل 1027 أميركياً تخطى عمرهم 18 عاماً وبلغ هامش الخطأ أربع نقاط مئوية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة