مقتل ثلاثة جنود كنديين باشتباكات جنوب أفغانستان   
الأحد 1427/8/10 هـ - الموافق 3/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 18:36 (مكة المكرمة)، 15:36 (غرينتش)
جثمان عريف كندي قتل بتفجير انتحاري يعد لنقله بمطار قندهار (رويترز-أرشيف)

قالت وزارة الدفاع الأفغانية إن ثلاثة جنود كنديين قتلوا وجرح ستة آخرون بعملية أمنية واسعة تشنها قوات التحالف بإقليم بنجواي إلى الجنوب الغربي من مدينة قندهار, أدت إلى مقتل العشرات من طالبان.
 
وأقر ناطق باسم قوات الناتو التي تقود القوة الدولية للمساعدة في الاستقرار (إيساف) بوقوع إصابات بالقوات المشاركة بعملية "ميدوزا", لكن دون ذكر أرقام محددة.
 
ويشارك بعملية "ميدوزا" ألفا جندي من إيساف والجيش الأفغاني مدعومين بسلاح الجو والمدفعية, وشهدت المنطقة اشتباكات عنيفة دفعت آلاف الأفغان لمغادرة بيوتهم.
 
تضارب الأنباء
وتضاربت الأنباء حول قتلى طالبان, فقد قدرتهم وزارة الدفاع بنحو تسعين قتيلا, في حين اكتفت إيساف بالحديث عن عشرات القتلى والجرحى.
 
وتعد عملية "ميدوزا" (قنديل البحر) الأضخم لقوات الناتو منذ توليها قيادة العمليات العسكرية للقوة الدولية في جنوب أفغانستان يوم 31 يوليو/تموز الماضي.
 
ويأتي الإعلان عن هذه الحصيلة بعد يوم من سقوط طائرة عسكرية مشاركة بالعملية، ومقتل 14 جنديا بريطانيا كانوا على متنها, بتحطم عزاه الجيش البريطاني لأمور فنية، وأعلنت طالبان مسؤوليتها عنه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة