زيارة مفاجئة لوزير خارجية تركيا لطهران   
السبت 18/11/1437 هـ - الموافق 20/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 1:00 (مكة المكرمة)، 22:00 (غرينتش)
قام وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الخميس بزيارة مفاجئة إلى إيران لبحث مسائل إقليمية، وقال أوغلو إن بلاده تشاطر إيران وروسيا وجهات النظر بشأن الحفاظ على وحدة سوريا وسيادتها.

وقال الوزير التركي إن سبب زيارته لطهران هو "تكثيف الجهود لحل الأزمة السورية التي تتعمق مع مرور الوقت وتصبح مستعصية"، وأضاف أن تركيا لديها وجهات النظر نفسها مع إيران وروسيا بشأن التعاون للحفاظ على وحدة الأراضي السورية.

وأضاف أوغلو أن بلاده ستواصل في الفترة المقبلة مناقشة الملف السوري مع عدد من الدول.

وصرح الناطق باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي إن أوغلو زار طهران زيارة قصيرة لمتابعة المشاورات بخصوص مسائل إقليمية والعلاقات الثنائية، وأضاف المتحدث أن البلدين قررا تنظيم العديد من اللقاءات على مختلف المستويات بين كبار مسؤولي البلدين في المستقبل القريب.

زيارة أردوغان
وتتحدث وسائل الإعلام الإيرانية عن زيارة محتملة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى طهران في الأيام المقبلة.

وتأتي زيارة أوغلو بعد أقل من أسبوع على زيارة نظيره الإيراني إلى أنقرة في 12 أغسطس/آب الجاري، حيث اجتمع مع الرئيس التركي، وتعهدت أنقرة أثناء تلك الزيارة بالتعاون مع طهران في التوصل لحل في سوريا رغم الخلافات بين البلدين حول أزمة هذا البلد، إذ تدعم إيران النظام السوري بينما تدعم تركيا المعارضة وتطالب برحيل الرئيس بشار الأسد عن السلطة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة